fbpx
أخبار

أردوغان يؤكد تواصل المباحثات مع روسيا حول إدلب ويتجاهل مهلة “شباط”

 

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء، أن المباحثات مع الروس ماتزال مستمرة بشأن محافظة إدلب السورية، وأن وفدا روسيا سيزور أنقرة غدا لمناقشة آخر تطورات المنطقة.

 

وقال الرئيس التركي في تصريحات صحفية قبيل  توجهه للعاصمة الأذربيجانية باكو في زيارة رسمية، إنهم “مستمرون في تواصلهم مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أجل تحديد النواقص في خارطة الطريق حول إدلب”، مرجحا أن يلتقي بنظيره الروسي في الخامس من الشهر المقبل.

 

وأشار إلى أنه لم يتم التوصل حتى الآن إلى اتفاق كامل على عقد قمة مقترحة مطلع آذار مع روسيا وفرنسا وألمانيا تتناول هجوم النظام بدعم من روسيا على إدلب.

 

وفي هذا الشأن قال الكرملين بحسب وسائل إعلام روسية، إن روسيا لا تعمل حاليا لعقد قمة رباعية بشأن سوريا مع فرنسا وألمانيا وتركيا.

 

ولفت أردوغان إلى أن روسيا تقدم دعما على أعلى المستويات لقوات النظام السوري، وقال: “هذا موثق لدينا حتى وإن أنكروه”.

 

وخلال التصريحات لم يتطرق أردوغان للحديث عن المهلة التي أعطاها للنظام السوري ( حتى نهاية الشهر الجاري) من أجل الانسحاب إلى الحدود التي تم الاتفاق عليها في سوتشي مع نظيره الروسي خلال أيلول العام 2018.

 

وسبق أن هدد الرئيس التركي بمواجهة النظام لإجباره على الرجوع إلى حدود اتفاق سوتشي، إلا أن الأخير استمر بهجومه واستطاع قضم مناطق واسعة من ريفي إدلب وحلب، متجاهلا التهديدات.

 

وتأتي تصريحات الرئيس التركي في وقت تشهد فيه محافظة إدلب مواجهات بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة، وفصائل المعارضة المدعومة من تركيا من جهة ثانية، وسط قصف طال إدلب المدينة صباح اليوم الثلاثاء، وخلف قتيلة و12 جريحا بينهم 6 من الكوادر التدريسية في إحدى مدارس المدينة التي طالتها قذائف عنقودية.

شاهد بالفيديو:إدلب – قصف لقوات الحكومة السورية على مدينة إدلب – نورث برس

 

وتمكنت الفصائل اليوم من الدخول إلى قرية معارة عليا شرق بلدة النيرب بريف إدلب الشرقي، حيث جاء ذلك بعد رصدها ناريا عقب السيطرة على النيرب مساء أمس، وفي المقابل استطاع النظام التوسع والسيطرة على معرة ماتر ومعرة الصين ومعرة حرمة وأم الصير وأرينبة وسطوح الدير في ريف إدلب الجنوبي، ليصبح على مشارف مدينة كفرنبل التي تعتبر واحدة من أهم وأكبر مدن المحافظة.

 

وكان وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف قال إنّ موسكو وأنقرة تجهّزان سلسلة مشاورات جديدة بشأن سبل خفض التصعيد في إدلب.

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع