fbpx
أخبار

أزمة الخبز تطال طلاب السكن الجامعي بحلب ومخاوف من انقطاع المخصصات بالكامل

يشتكي طلاب السكن الجامعي في جامعة “حلب” من تخفيض مخصصات الخبز لهم، منذ ثلاثة أيام وسط مخاوف من قطعها بشكل كامل.

وبعد تخفيض الكميات، اضطر الكثير من الطلاب لشراء المادة من “البسطات” الموجودة قرب ساحة الجامعة، وقال أحدهم: “الأيام الثلاثة الماضية كانت صعبة بسبب نفاد الخبز وعدم التوزيع بشكل عادل، واليوم لم يوزع بشكل متساوٍ، وخُفض عدد الربطات الموزعة على كل غرفة ضمن السكن الجامعي”.

وأضاف: “تم رفع شكاوى الطلاب لإدارة السكن الجامعي وإدارة الجامعة واتحاد الطلبة، منذ بداية كانون الثاني الحال، ولكن لم يكن هناك استجابة”، بحسب ما نقلت “عنب بلدي” عنه.

ويباع الخبز خارج السكان الجامعي بسعر عال، حيث يبلغ سعر 6 أرغفة 500 ليرة سورية، في حين تبرر الجهات المسؤولة ما يحصل بوجود أزمة في الطحين.

أخبار ذات صلة: أزمة الخبز مستمرة والسلطة تدعو لزراعة كل شبر من الأراضي

وكانت مخصصات الخبز الموزعة في السكن الجامعي تبلغ 2500 ربطة بشكل يومي، ولكنها انخفضت لتصبح ألفي ربطة في اليوم، وبسعر 100 ليرة سورية للربطة الواحدة، بثمانية أرغفة.

ويبلغ عدد طلاب السكن الجامعي المقيمين من خارج المحافظات السورية نحو 1900 طالب وطالبة موزعين على وحدات سكنية، في حين يعانون من مشاكل متعددة، من ضمنها إهمال الخدمات العامة.

شاهد: طوابير في مناطق السلطة السورية للحصول على الخبز


وتشهد مناطق سيطرة السلطة، منذ أشهر عدة أزمات، ومنها أزمة خانقة نتيجة نقص مادة الخبز، حيث فشلت حكومة السلطة ومؤسساتها في إيجاد حل حقيقي لعلاج أزمة الخبز المتفاقمة، وسط تخبّطٍ في التصريحات الرسمية أمام مشهد الازدحام والطوابير في العاصمة دمشق وريفها وكثير من المدن السورية، وإغلاق أفران عديدة نتيجة عدم توافر الطحين.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع