fbpx

إخلاء مستشفى الكندي في دمشق.. ما القصة؟

نُفّذت عملية إخلاء “احترازية”، لمستشفى الكندي خوفاً من وقوع انفجار فيه، عقب اندلاع حريق، قرب أحد مستودعات تخزين الأوكسجين فيه وسط العاصمة دمشق.

ونشب الحريق في مولد كهربائي خلف المستشفى، بالقرب من مستودع تخزين أسطوانات الأوكسجين، اعقبه احتراق أحد خزانات المازوت الموضوعة بجانب المولد، وفق ما أفادت مصادر من المنطقة لموقع “صوت العاصمة”.

وأوضحت المصادر أن إدارة مستشفى الكندي تخوّفت من أن ينفجر المخزن إذا وصولت النيران إليه، فوجّهت تعليمات للكادر الطبي بالإخلاء الفوري.

واستمر الحريق الذي نشب الثلاثاء نحو النصف ساعة، قبل أن تصل سيارات الإطفاء إلى مكان الحريق وإخماده.

من جهته أعلن فوج إطفاء دمشق، السيطرة على حريق اندلع بمولد كهربائي خلف مستشفى الكندي في دمشق، دون وقوع أضرار بشرية.

اقرأ: مصابون نتيجة حريق داخل بناء سكني في العاصمة دمشق (فيديو)

تكررت مثل هذه الحوادث خلال الفترة الأخيرة في دمشق، وسبب حريق اندلع في مبنى سكني قرب ساحة السبع بحرات، بإصابة ثلاثة أشخاص بجروح.

وقال فوج إطفاء دمشق التابع للسلطة السورية عبر معرفاته في “فيسبوك”، إن حريقاً اندلع، في بناء بشارع الباكستان جانب مطعم مرايا، وقامت فرق الإطفاء بالسيطرة عليه.

وسبق ذلك وفاة طفلة في  منطقة الميدان بمدينة دمشق داخل منزلها بعد اندلاع النيران فيه إثر ماس ضرب مدفأة كهربائية، كما اندلع حريق في أربعة محال بمنطقة باب الجابية، وسط العاصمة، حيث سيطرت عليه فرق الإطفاء.

يذكر أن الانهيار الاقتصادي في سوريا تسبب بحدوث غلاء فاحش في أسعار السلع التموينية والغذائية الرئيسية في عموم الأسواق السورية، لتصل إلى مستويات تفوق القدرة الشرائية للمواطنين بعشرات ومئات المرات.

وقال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، إن 12.4 مليون شخص في سوريا، يعانون من انعدام الأمن الغذائي، في زيادة كبيرة وصفها بأنها “مقلقة”.

وأضاف البرنامج قبل أيام، أن الرقم يعني أن “60% من السكان في سوريا يعانون الآن من انعدام الأمن الغذائي”، بناءً على نتائج تقييم أجري في أواخر عام 2020.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع