fbpx

إسرائيل ترى أن عدم انفصال بشار الأسد عن المحور الإيراني سيجعله يدفع الثمن

أكد رئيس شعبة البحوث في هيئة الاستخبارات الإسرائيلية، عميت ساعر، أن رئيس السلطة السورية بشار الأسد، لم ينفصل عن المحور الإيراني لكنه سيعمل على فرض قيود عليه، كونه يدرك بأنه هو الذي سيدفع الثمن.

وقال المسؤول الإسرائيلي خلال مشاركته في مؤتمر “غازيت” الأمني، أن رؤية القائد السابق لفيلق القدس التابع لـ”الحرس الثوري” الإيراني قاسم سليماني، في سورية قد “ماتت” سواء ميدانياً أو في عقول الذين كانوا يتمسكون بها في الماضي”.

وأشار  إلى أن زعيم مليشيا “حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله، اختار عدم توسيع رقعة أهدافه في سورية لأنه غير معني بالتورط هناك.

وأنهت الولايات المتحدة وإسرائيل،  مناورات عسكرية جوية، تحاكي الهجوم على منشآت نووية إيرانية.

وذكرت قناة كان العبرية أن إسرائيل والولايات المتحدة أجرت تمريناً لمحاكاة هجوم على المنشآت النووية الإيرانية بالتعاون مع شعبة الاستخبارات العسكرية، موضحة أن الهدف من التمرين هو “منع إيران من أن تصبح دولة ذات قدرة نووية”.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدعي، في بيان، إن المناورات “حاكت سيناريوهات مختلفة في التعامل مع التهديدات الناشئة في المنطقة”.

وانطلقت سلسلة المناورات في عملية تخطيط مشتركة، حيث قامت يوم الثلاثاء الماضي أربع طائرات أدير (F-35i) بمرافقة أربع مقاتلات أمريكية (F-15) في أجواء إسرائيل.

كما أجرى سلاحا الجو الإسرائيلي والأمريكي، يوم أمس الأربعاء، مناورة التزود بالوقود جواً، من خلال طائرة تزويد وقود أمريكية عملاقة من طراز KC-10 التي قامت بتزويد عدة مقاتلات من طراز سوفا (F-16) بالوقود، بحسب أدرعي.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع