fbpx

احتجاجات في هولندا ضد استقبال لاجئين سوريين “قُصر”

احتج بلدة “أوستستالينجفيرف” في مقاطعة فرايزلاند شمال هولندا، رافضين لاستقبال 60 من طالبي اللجوء “القصر” في مدينتهم، معظمهم من سوريا.

البلدية الهولندية عقدت اجتماعا مع الأهالي الغاضبين من استقبال طالبي اللجوء الشباب بفندق في قرية أبلسخا وكانت الأجواء “مشحونة” و”غاضبة” بحسب وسائل إعلام هولندية.

وأشارت إلى أن فندق “آن دا فارت” سبكون مأوى طارئاً لطالبي اللجوء القصر غير المصحوبين بذويهم.

ومن المتوقع وصول اللاجئين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و17 عاماً في نهاية تشرين الثاني الجاري، ويتم حالياً تجهيز الفندق لاستقبالهم.

وتقدم قرابة عشرة آلاف لاجئ نصفهم تقريباً سوريون بطلبات لجوء بين شهري تموز وأيلول من العام الحالي وبزيادة 3000 طلب عن الأشهر الثلاثة السابقة.

وبحسب بيانات حكومية فإن 4605 سوري تقدموا بين شهري تموز وأيلول بطلبات لجوء في هولندا بالإضافة لـ 995 أفغاني و935 تركي وجنسيات أخرى.

وخلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي وصل قرابة 86 ألف لاجئ إلى هولندا بزيادة ثلاثة أضعاف عن العام الماضي، معظمهم سوريون أو أفغان أو أتراك.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع