fbpx
أخبار

“ارحل يا بشار”.. العبارات المناهضة للسلطة تعود مجددا إلى شوراع مدينة التل

خط مجهولون على جدران في شوارع مدينة التل بريف دمشق الغربي، عبارات مناهضة للسلطة السورية ورأسها، بشار الأسد، تطالب برحيله وتؤكد على مطلب الحرية.

وقال موقع “صوت العاصمة” الذي ينقل أخبار دمشق وريفها، إن المجهولين خطوا عبارات منها “ارحل يا بشار” و”يسقط النظام” و”بدنا حرية”.

وعلى خلفية كتابة العبارات مساء الجمعة، أقامت دوريات تابعة للأمن السياسي، العديد من الحواجز المؤقتة في مختلف أحياء المدينة، وتركّزت في منطقتي “السرايا” و”الوسعة” وحي “بيدر السلطاني”.

وأجرت الدوريات العديد من الجولات في أحياء أخرى من المدينة، أوقفت خلالها العديد من الشبان وأخضعتهم لعملية الفيش الأمني، دون ورود أي حالة اعتقال.

شاهد: جحيم المصالحات..تشبيح واختطاف واعتقالات في مدينة التل بريف دمشق

 

واستدعى رئيس فرع الأمن السياسي أعضاء لجنة المصالحة إلى مقر الفرع صباح اليوم التالي، وعقد اجتماعاً معهم طالبهم فيه بالاجتماع بالأهالي وكفّهم عن كتابة تلك العبارات، مهدداً بتنفيذ حملة اعتقالات عشوائية للقبض على الفاعلين حال تكرّر الأمر مرة أخرى.

يشار إلى مدينة التل شهدت أواخر العام الفائت إحراق صورة لرأس السلطة، بشار الأسد، كانت معلقة بداية طريق “الوادي”، على بعد 200 متراً من حاجز “البانوراما”.

اقرأ: الجدران تصرخ “بشار ولاك ما بدنا ياك”.. كتابات جديدة ضد السلطة السورية في السويداء

وكانت مدينة التل خضعت لسيطرة السلطة السورية مطلع كانون الأول من العام 2016، بعد خروج مقاتلي المعارضة وعائلاتهم باتجاه محافظة إدلب، وفق اتفاق تسوية مع السلطة برعاية روسية.

وتعتبر المدينة من أوائل المدن التي احتجت ضد السلطة السورية، وسيطرت عليها فصائل المعارضة في بداية الثورة، وتعرضت لقصف وحصار خانق استمر لمدة أربع سنوات.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع