fbpx

اعتقالات ومصابين.. توتر ومواجهات بين إيران وروسيا في تدمر

اندلعت اشتباكات مساء أمس الأربعاء، بين ميليشيا “الحرس الثوري” التابعة لإيران و”الفيلق الخامس” المرتبط بروسيا، ما أدى لإصابة عناصر مِن الطرفين، في مدينة تدمر شرقي حمص.

وقالت مصادر محلية، إنّ الاشتباكات اندلعت بين الطرفين بعد عثور حاجز لـ”الفيلق الخامس” على 3 كيلو غرام مِن مادة “الكريستال” المخدّرة داخل سيارة تتتبع لـ ميليشيا “الحرس الثوري”.

وأضافت المصادر، أنّ عناصر حاجز “الفيلق” أوقفوا السيارة واعتقلوا صاحبها “أبا الزهراء العراقي” أحد القياديين في “الحرس الثوري” واثنين مِن مرافقيه، عند مدخل مدينة تدمر.

اقرأ: الصراع الروسي – الإيراني في سوريا يصل إلى الشركات الأمنية

وحاول عناصر “الحرس الثوري” الإفراج عن “أبي الزهراء”، الأمر الذي تطور الى اشتباكات بين الطرفين
ما أسفر عن سقوط 4 جرحى منهما، قبل أن تتدخل الشرطة العسكرية الروسية وتوقف الاشتباكات، بحسب موقع تلفزيون سوريا.

شاهد: علم روسيا يطرد رايات إيران..ماذا تريد موسكو من دير الزور؟

 

ولايزال “أبا الزهراء العراقي” معتقلاً لدى “الفيلق الخامس”، وسط استنفار عسكري كبير لـ”الحرس الثوري” في منطقة تدمر، مع وجود قوة كبيرة مِن الشرطة العسكرية الروسية الداعمة لـ”الفيلق”.

وحذر “الحرس الثوري” باستمرار اعتقال “أبو الزهراء” الذي اقتيد إلى مقر قيادة “الفيلق الخامس” داخل مطار تدمر العسكري الذي تسيطر عليه القوات الروسيّة.

وتعد مادة “الكريستال” مِن أخطر المواد المخدّرة التي تعمل الميليشيات الإيرانية على ترويجها في سوريا، بهدف تحقيق مكاسب كبيرة منها، حيث يبلغ سغر الكيلوغرام الواحد 7 ملايين ليرة سوريّة.

 

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع