fbpx
أخبار

اعتقال 40 شابا من أبناء جنوب دمشق قدموا طلبات للعودة إلى منازلهم

قالت وسائل إعلام محلية، إن قوات السلطة السورية قامت بـ اعتقال 40 شابا أول أمس الأحد، من أبناء بلدات جنوب دمشق، كانوا قد تقدموا بطلب للسلطة من أجل السماح لهم بالعودة إلى منازلهم.

ووفقا لما نقل موقع “صوت العاصمة” عن مصادر خاصة، فإن دوريات تابعة لفرع الأمن العسكري شنت حملة اعتقالات في منطقة ببيلا جنوبي العاصمة ومنها إلى المنطقة الفاصلة بين بلدة “يلدا” ودوار فلسطين، حيث أقامت حاجزاً مؤقتاً بالقرب من مسجد أمهات المؤمنين.

وقامت الدوريات باعتقال 30 شابا من أبناء بلدة ببيلا و12 شابا فلسطينيا قرب مسجد أمهات المؤمنين، وجميعهم من قاطني منطقة الحجر الأسود، وكانت التهم مختلفة، ومنها البحث عن خلايا تائمة تتبع للمعارضة السورية، أو الإتجار بالمخدرات.

وأكد الموقع أن جميع الشبان المعتقلين كانوا قد تقدموا بطلبات للعودة إلى منازلهم في الحجر الأسود مؤخرا.

يشار إلى أن السلطة السورية منعت أهالي الحجر الأسود من العودة إلى منازلهم رغم مرور أكثر من شهر على إعادة فتح الطرق الرئيسية.

شاهد اللقاء المؤثر بين سوري ووالده بعد اعتقال بسجون النظام

 

 

وكانت السلطة السورية تمكنت منتصف العام 2018 من السيطرة على منطقة الحجر الأسود خلال بعد طرد تنظيم “داعش” منه، عبر اتفاقية خرج بموجبها عناصر داعش إلى البادية السورية.

وخلال فترة وجود داعش في الحجر الأسود تعرض للتخريب نتيجة المعارك مع قوات السلطة السورية وقصف الأخيرة له بشتى أنواع الأسلحة، وبعد سيطرتها عليه عمدت الفرقة الرابعة لتفجير مبان سكنية محيطة في المنطقة لإزالتها بشكل كامل. وسط ادعاءات بأن التفجيرات جاءت بعد قرار يقضي بإخضاع المنطقة لعملية إعادة إعمار.

 


اقرأ أيضا : أيمن رضا ينفي خبر اعتقاله ويسخر من الشائعة “المغرضة والغريبة” 


تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان يوتيوب

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع