fbpx

الأسد يعين خليفة وليد المعلم ويغير في منصب الجعفري

 

أصدر رأس السلطة الحاكمة في سوريا، بشار الأسد، مرسوما يقتضي بتعيين، فيصل المقدام، خليفة لوزير خارجية السلطة، وليد المعلم والذي فارق الحياة منذ أيام.

وقالت وسائل إعلام السلطة السورية، إن بشار الأسد، عيّن أيضا بشار الجعفري نائبا لفيصل المقداد، كما أصدر مرسوما ثالثا ينص على نقل السفير بسام الصباغ إلى الوفد الدائم في نيويورك واعتماده مندوبا دائما لسوريا لدى منظمة الأمم المتحدة.

وتأتي تعيينات الأسد الجديدة بعد إعلان دمشق الاثنين الماضي عن وفاة وليد المعلم، الذي كان يشغل منصب نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجية والمغتربين، عن عمر ناهز 79 عاما.

من هو فيصل المقداد؟

ولد فيصل المقداد في عام 1954، بقرية غصم في محافظة درعا، وحاز المقداد على الإجازة في الآداب قسم اللغة الإنجليزية من جامعة دمشق عام 1978 كما نال شهادة الدكتوراه في الأدب الإنكليزي من جامعة شارل الرابع في براغ عام 1993.

وانتقل في عام 1994 إلى العمل في السلك الدبلوماسي في وزارة الخارجية، وفي عام 1995 نقل إلى الوفد الدائم للجمهورية العربية السورية لدى الأُمم المتحدة، حيث عمل في مختلف لجان الأمم المتحدة ومثل سوريا في العديد من المؤتمرات الدولية وعُين نائبا للمندوب الدائم وممثلا لسوريا في مجلس الأمن، وترأس عدة جلسات لمجلس الأمن الدولي، كما حلّ نائبا لرئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة وترأس عددا من اجتماعاتها.

عُيّن سفيرا للجمهورية العربية السورية ومندوبا دائما لها في الأمم المتحدة في عام 2003، ثم شغل منذ عام 2016 منصب نائب وزير الخارجية السوري، تقلد منصب رئيس “اتحاد الطلاب العالمي”، وكان عضوًا في المكتب التنفيذي وعضوا في “اتحاد الطلبة في جامعة دمشق”.

وفاة وزير خارجية السلطة السورية وليد المعلم


تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع