fbpx
أخبار

الذهب يسجل أعلى سعر في تاريخ دمشق

 

سجل سعر الذهب خلال الأيام الفائتة أعلى قيمة في تاريخ البلاد، حيث وصل سعر غرام الذهب الواحد عيار 21 إلى 125 ألف ليرة سورية.

وارجع رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات بدمشق، غسان جزماتي، صعود أسعار الذهب لارتفاع سعر الأونصة في الأسواق العالمية نتيجة إقبال المستثمرين على شراء الذهب بقصد الإدخار، متأثرين بالمخاوف من نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقال إن أسعار الذهب في سوريا تأثرت أيضا بتقلبات سعر صرف الدولار الأمريكي محليا، حيث يتم التسعير وفق سعر وسطي، وبما يتناسب مع أسعار الدول المجاورة، لمنع التهريب.

وأضاف أن المبيعات انخفضت خلال هذه الفترة من العام ولم تتجاوز 20 بالمئة عما كانت عليه في العام الماضي.

وتابع أن ذلك يعود لعاملين، الأول هو تأثيرات جائحة فيروس كورونا التي ألغىت العديد من الفعاليات الاجتماعية وأهمها الأعراس ومناسبات الأفراح، وهذه المناسبات كانت تنشط أسواق الذهب.

أما العامل الثاني هو الارتفاع الكبير في أسعار كافة السلع والمواد، والذهب من ضمنها، وأصبح شراء الذهب للضرورة فقط.

وأشار إلى أن الإقبال يتركز حاليا على شراء ذهب الإدخار من ليرات وأونصات ذهبية، وذلك لكونه الملاذ الآمن في فترة ارتفاع الأسعار والتقلبات بالأسواق، وقد كسرت الليرة الذهبية السورية حاجز المليون وسجلت سعرا عند 1.05 مليون ليرة سورية.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع