fbpx

السلطة السورية تحجز احتياطيا على أموال شركات أدوية

أصدرت السلطة السورية قرارا بالحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لعدة شركات أدوية وطبية من بينها شركة أفاميا لصناعة الأدوية.

وجاء ذلك في قرارات صادرة عن وزارة المالية في السلطة السورية مؤرخة بتاريخ شهر أيلول الماضي، تقضي بالحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لعدة شركات أدوية وطبية بسبب الاستيراد تهريبا.

ومن بين هذه الشركات “أفاميا للصناعات الدوائية”، و “سيفكو”، و”الفيصلية”، بحسب ما ذكر موقع “الاقتصادي”.

وأورد في التفاصيل أنه “صدر قرار بالحجز الاحتياطي على أموال “شركة الفيصلية للأنظمة الطبية”، ومحمود سفور، ووسيم الحمصي، وأحمد موسى أحمد الشملة، وعبد الجابر محمد سعادة، وجاء ذلك ضماناً لحقوق الخزينة العامة من الرسوم والغرامات المتوجبة على مخالفة الاستيراد تهريباً، لبضاعة ناجية من الحجز قيمتها 941 مليون ليرة، ورسومها تقارب 57 مليون ليرة وغراماتها 1.4 مليار ليرة”.

 

شاهد: حكومة النظام تحجز احتياطيا على عدة شركات أدوية

 

وأوضح الموقع أنه “صدر قرار آخر بالحجز الاحتياطي على أموال الشركة السورية لصناعة الأدوية الكيميائية “سيفكو” مع زياد أسرب وطلال العجلاني، ضماناً لحقوق الخزينة من الرسوم والغرامات المتوجبة على مخالفة الاستيراد تهريباً لبضاعة ناجية من الحجز قيمتها تفوق مليار ليرة، ورسومها 10.5 مليون ليرة، وغراماتها 8.4 مليارات ليرة”.

وشملت قرارات الحجز أيضاً، أموال “شركة أفاميا لصناعة الأدوية” وعبد الرزاق زعيم، وذلك ضماناً لحقوق الخزينة العامة من الرسوم والغرامات المتوجبة على مخالفة الاستيراد تهريباً لبضاعة ناجية من الحجز قيمتها تقارب 620 مليون ليرة، ورسومها 6.2 مليون ليرة تقريباً، وغراماتها بحدها الأقصى نحو 5 مليارات ليرة”.

 

شاهد: ارتفاع حاد لأسعار الأدوية وعدم توفر الكثير منها في صيدليات الشمال السوري بعد انهيار الليرة السورية

 

وأيضا حجزت المالية على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لـ”شركة طبية للأدوية” مع محمد جحا، ضماناً لحقوق الخزينة من الرسوم والغرامات المتوجبة على مخالفة الاستيراد تهريباً لبضاعة قيمتها 185 مليون ليرة، ورسومها 1.85 مليون ليرة تقريباً، وغراماتها تقارب 1.48 مليار ليرة”.

وأشار الموقع إلى صدور ” 53 ألف قرار حجز احتياطي، وأكثر من 59 ألف رفع حجز احتياطي، منذ جعل قرارات الحجوزات إلكترونية، مطلع 2019 وحتى مطلع تشرين الأول 2020، بحسب كلام وزير الاتصالات إياد الخطيب، الذي أكد توفير 90 مليار ليرة من ورق وحبر وطابعات وحواسيب”.

الجدير بالذكر أن “مجلس الوزراء” كان أوقف التعميم الورقي للقرارات المتعلقة بوضع قيود على الأملاك الخاصة بما فيھا الحجز الاحتياطي ابتداءً من 2 ك انون الثاني 2019.

 

اقرأ أيضا: السويداء.. أصناف أدوية مفقودة ومرتفعة السعر والمواطن يدفع الثمن

اقرأ أيضا: المعاناة مع الدواء في سوريا حرب من نوع آخر


تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع