fbpx

السلطة السورية تضع موعدا جديدا لحل أزمة جوازات السفر

قال مسؤول في السلطة السورية، إن مشكلة جوازات السفر ستنتهي مع نهاية شهر أيلول الجاري.

وجاء ذلك على لسان وزير الداخلية في السلطة السورية، محمد رحمون الذي قال إنّ التأخير الحاصل في مشكلة منح وتجديد جوازات السفر يعود لأسباب فنية خارجة عن إرادة الوزارة.

وأضاف خلال جولة تفقدية لفرع الهجرة والجوازات في دمشق: ” سيتم إصدار وطباعة جميع جوازات السفر المتراكمة قبل نهاية أيلول الحالي”، حسب صحيفة الوطن.

وكان رحمون وعد في تصريحات للتلفزيون الرسمي بأن تحل مشكلة الجوازات في 20 من آب الماضي، وهو ما لم يحصل.

وتعاني مناطق السلطة السورية من عدم مقدرة الأخيرة على منح جوازات السفر للمواطنين، حيث قال مسؤول إن الأمر يعود لأسباب فنية بحته.

وسبق أن قالت مصادر من وزارة الداخلية في السلطة السورية، إن المشكلة الحالية هي المشكلة القديمة المتجددة التي تعاني منها الوزارة مراراً، وهي الحصول على الأحبار والأوراق المستوردة من الخارج.

لقراءة كافة التفاصيل على الرابط: ما أسباب توقف السلطة السورية عن منح جوازات السفر؟

وأضافت أن في الوقت الراهن يشهد إحجاماً من المستثمرين عن التعامل مع السلطة السورية، وذلك بعد حوادث سابقة نجم عنها خسارات نتيجة تبدلات بسعر الصرف وعدم التمويل بالسعر الرسمي.

وقبل أيام قالت وكالة أنباء السلطة السورية “سانا” إن عناصر من فوج إطفاء دمشق أخمدوا حريقاً، اندلع في مبنى الهجرة والجوازات بحي ركن الدين.

وأضافت الوكالة، نقلا عن قائد فوج إطفاء دمشق داؤد عميري، أن “زمرة من فوج إطفاء دمشق توجهت إلى المكان وسيطرت على الحريق (..) دون وقوع إصابات”.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع