fbpx
أخبار

السلطة السورية تطلب من سكان دمشق إنارة الأزقة من منازلهم

تعيش مناطق السلطة السورية أزمات عديدة في ظل عدم توفر الخدمات الأساسية بالشكل المطلوب، ويعد انقطاع التيار الكهربائي المستمر واحدة من أكبر المشاكل التي يعاني منها المواطن السوري.

وفي هذا الشأن وفي ظل عجز السلطة عن تأمين الخدمات للمواطنين، طلب مدير الإنارة في محافظة دمشق، زياد سعدة، من الأهالي في أحياء دمشق القديمة وحي ركن الدين إنارة الأزقة من منازلهم.

وقال “سعدة”، إنه “يجب التعاون بين المجتمع المحلي في الحارات الصغيرة لإنارة الأزقة عبر تركيب ليدات أمام المنازل (…) وسوف يتم تزويد الأهالي بالخطوط والليدات ليتم وصلها على البطاريات الخاصة بالمنازل وتركيبها أمام بيوتهم، لإنارة الأزقة خلال ساعات انقطاع التيار الكهربائي”، بحسب إذاعة “شام إف إم” الموالية.

 

شاهد: الزينة تملأ شوارع دمشق .. لكن البيوت فقيرة بالكهرباء

 

وتابع أن انقطاع التيار الكهربائي في المناطق السكنية خلال ساعات التقنين أمر “حتمي” لأن محطات تحويل الكهرباء لا تتضمن مخارج خاصة بإنارة الطرقات، فإنارتها موصولة على خط إنارة المناطق السكنية.

وزاد أن هناك محاولات بالتعاون مع “الإدارة المحلية” إلى إنارة الطرقات عبر استخدام “الطاقة الشمسية”، والتي سيتم تركيها خلال 10 أيام وفق جداول محددة ابتداء من أحياء (القدم، والتضامن، ونهر عيشة، والدويلعة، والمناطق الحدودية).

ووصلت ساعات انقطاع التيار الكهربائي في مناطق السلطة السورية منذ دخول فصل الشتاء إلى 7 ساعات مقابل ساعة وصل واحدة، وفي بعض الأحياء تنقطع لفترات أطول من هذه بكثير.

وقال مسؤولون في السلطة السورية إن سوريا بحاجة إلى ضعف الكمية المتوفرة حالياً من الكهرباء لإنهاء حالة التقنين، وإن سوريا بحاجة 7 آلاف “ميغا واط” على الأقل لتكون بلا تقنين.

 

كهرباء حمص ستصل إلى المواطنين على حسابهم الخاص

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع