fbpx
أخبار

السلطة السورية تعدّل مدة تعبئة البنزين لجميع الآليات

قررت وزارة النفط والثروة المعدنية في السلطة السورية تعديل مدة تعبئة مادة البنزين لجميع الآليات العامة والخاصة، حيث يأتي ذلك في وقت تعيش فيه مناطق السلطة أزمة خانقة لهذه المادة.

وبحسب بيان صادر عن الوزارة نقلته وكالة أنباء السلطة الرسمية “سانا”، فإنه تم تم تحديد مدة التعبئة مرة واحدة لكل آلية خاصة بفارق زمني سبعة أيام من آخر عملية بيع سواء من الشريحة المدعومة أو غير المدعومة وفق مخصصاتها الشهرية ومرة واحدة لكل آلية عامة بفارق زمني أربعة أيام من آخر عملية بيع وفق مخصصاتها الشهرية.

كما حددت الوزارة التعبئة مرة واحدة كل سبعة أيام للدراجات النارية وفق الكمية المخصصة لها، ودعت المواطنين إلى التأكد من مخصصاتهم وسماحية التعبئة قبل التوجه إلى محطات الوقود اعتبارا من صباح اليوم الأحد.

وبررت الوزارة هذا القرار بالقول إنه جاء “كإجراء مؤقت لمعالجة الواقع الحالي”، وتخفيف الازدحام على محطات الوقود قدر الإمكان ولتوزيع الكميات على الشريحة الأوسع من المواطنين.

وكان رئيس مجلس الوزراء في السلطة السورية، حسين عرنوس، أصدر تعميما، الجمعة بتخفيض مخصصات السيارات الحكومية من مادة البنزين خلال أيلول الحالي، في خطوة لمعالجة أزمة البنزين التي تشهدها سوريا منذ بداية الشهر.

وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة السلطة السورية أزمة حادة حول توفر مادتي البنزين والمازوت، عقب قرار وزارة النفط والثروة المعدنية، في أوائل أيلول بتخفيض مخصصات البنزين للسيارات الخاصة مع كل تعبئة، بينما أبقت الكمية الشهرية المخصصة ذاتها.

وحددت وزارة التجارة وحماية المستهلك بداية آذار سعر البنزين المدعوم بـ 250 ليرة سورية لليتر الواحد “أوكتان 90″، وغير المدعوم بـ 450 ليرة سورية لليتر الواحد، بينما حددت سعر البنزين “أوكتان 95” بـ 575 ليرة سورية لليتر الواحد.

أزمة البنزين و المازوت تعصف بالسوريين

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع