fbpx

السلطة السورية تعفي فئات قادمة إلى سوريا من تصريف الـ 100 دولار على الحدود

أعفت السلطة السورية بعض المواطنين ضمن فئات محدّدة، من تصريف الـ 100 دولار أمريكي، المقرّرة شرطاً لدخول بلادهم، وأبقت القرار سارياً على الذين لا تنطبق عليهم تلك الحالات.

ويعفي القرار الصادر عن مجلس الوزراء في السلطة السورية، أمس الثلاثاء، السوريين المهجّرين، والطلاب الذين يدرسون في الخارج من دفع المبلغ.

وكما شمل القرار الموفدين بمهام رسمية، والمواطنين ممن لم يتموا الثامنة عشر من عمرهم، والركب الطائر وسائقي الشاحنات والسيارات العاملة على خطوط النقل مع دول الجوار.

اقرأ: السلطة السورية تفرض 100 دولار على الراغبين بمغادرة البلاد في زمن كورونا

السلطة السورية أعفت “الفقراء” من تصريف الـ 100$، دون وضع آلية تبيّن المعايير المتّبعة لتحديد قدرة الشخص المالية، إلا أن شكاوى عديدة من ذوي الدخل المحدود أكدت عدم صدق السلطة باعفائها الفقراء.

وفي الثامن من تموز الفائت، أصدر رئيس مجلس الوزراء “حسين عرنوس”، قراراً يُلزم المواطنين السوريين، ومن في حكمهم، بتصريف مبلغ 100 دولار إلى الليرة السورية، وفقاً لنشرة أسعار صرف الجمارك والطيران، عند دخولهم الأراضي السورية.

الجدير بالذكر أن مكاسب السلطة السورية من القطع الأجنبي بسبب القرار، بلغ مبلغ 1421000، حيث
أن 14220 شخصاً وصلوا إلى سوريا خلال الشهر الماضي، وفق ما كشفه مدير إدارة الهجرة والجوازات السورية “ناجي النمير” في وقت سابق.

 تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع