fbpx

السلطة السورية تعفي فئات محددة من اختبار Pcr

أعفت السلطة السورية فئات محددة التي تتطلب طبيعة عملها التنقل الدائم بين سوريا ولبنان من تقديم وثيقة تثبت إجراء اختبار “Pcr” (تحليل فيروس كورونا) في حال إبرازهم شهادة تثبت تلقيهم جرعتين من لقاح كورونا من الجهات المعتمدة لدى وزارة الصحة.

وجاء القرار خلال اجتماع لمجلس الوزراء، حيث تم أيضا إعفاء المواطنين السوريين القادمين من الخارج والحاصلين على شهادة اللقاح واختبار “pcr” من الحجر الصحي والاكتفاء بالحجر المنزلي.

ودعا “رئيس الوزراء” حسين عرنوس، إلى بحث مختلف الخيارات لإقامة مراكز صحية ومشافٍ للطوارئ لمعالجة المصابين بالفيروس، لافتاً إلى مراعاة توافر البنية التحتية من مواصلات وطرقات للمراكز والمشافي وأن تكون قريبة من التجمعات السكنية لتسهيل الوصول إليها وتخديم أكبر عدد من السكان.

اقرأ أيضا: مسحوبيات وتجارة وأطباء خارج الخطة.. هكذا يتم إعطاء لقاح كورونا في سوريا

ومن جانبه قال “وزير الصحة”، محمد حسن الغباش: إنه تم الانتهاء من تلقيح كل الطواقم الطبية ويتم إعطاء اللقاح لجزء كبير من المسجلين عبر المنصة الإلكترونية للوزارة.

ووفق الصفحة الرسمية لـ”رئاسة الوزراء”، أكمل الغباش، أن الوزارة بصدد تجهيز مشفى مؤقت خاص بمعالجة المصابين بفيروس كورونا بسعة 120 سريرا خلال 40 يوما في ريف دمشق بالتعاون مع إحدى الجهات المانحة، دون أن يفصح عنها.

في حين، أشار “الفريق المكلف بملف كورونا” إلى “ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة المواطنين السوريين العالقين في الخارج مع الحرص الكامل على تطبيق اشتراطات السلامة والتدابير الوقائية”، منوّهاً إلى أنه سيتم حجرهم في مركز “الحرجلة”.

وقالت الوزارة في بيان – نشرته عبر معرّفاتها الرسميّة – إنّ حالات الشفاء من الفيروس ارتفعت إلى 21 ألفاً و783 حالة بعد تسجيل 9 حالات شفاء جديدة، لافتة في الوقت ذاته إلى أنّ الحصيلة الإجمالية للوفيات بلغت 1862، وللإصابات 25 ألفاً و328 حالة.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع