fbpx
أخبار

السلطة السورية توزّع بذور قمح فاسد على الفلاحين في جبلة

 

قالت وسائل إعلام تابعة للسلطة السورية، إن الحكومة سلّمت مزراعين في مدينة جبلة التابعة لمحافظة اللاذقية أكياس بذار قمح فاسد.

وبحسب تقرير لصحيفة “تشرين” الموالية للسلطة، فإن الفلاحين تسلّموا أكياس البذار وفيها تسوس، ما يجعلها فاسدة وغير صالحة للزراعة، ما دفع الفلاجين للتواصل مع الجمعيات الفلاحية في المنطقة والاتفاق على إعادة الأكياس إلى مصدرها.

وحمّلت الصحيفة مؤسسة “إكثار البذور” مسؤولية ما يحصل، متسائلة عن سبب عدم فحصها البذار قبل إرسالها للفلاحين.

وقال مدير فرع مؤسسة “إكثار البذار” في اللاذقية، الدكتور إبراهيم صبيحة، إن هذا الأمر من الممكن أن يحدث بسبب سوء التخزين في مستودعات المصرف الزراعي وعدم المعالجة الفورية.

أضاف أن المؤسسة “تقوم بالكشف الدوري على هذه الكمية ولم تلاحظ أي إصابات، ومع ذلك قمنا بإجراء عدة مكافحات وقائية بمادة الفوستوكسين كمكافحة وقائية”.

بدوره أشار مدير المصرف الزراعي في جبلة، إياد عيسى، إلى أن الكمية المصابة بالتسوس من البذار تتراوح بين 2-3 أطنان.

يشار إلى أن مناطق السلطة السورية تشهد أزمة خانقة في تأمين مادة الخبز، بسبب نقص كميات الطحين اللازمة، ويأتي كل ذلك دون وجود حلول من السلطة.

السلطة السورية تسعى لشراء القمح من منطقة البحر الأسود وتطرح مناقصة لاستيراد المادة

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع