fbpx
أخبار

السويداء على طاولة مجلس الأمن.. واجتماع أممي لمناقشة تطورات الجنوب السوري

خلال الأيام الماضية قام القسم القانوني بمؤسسة أنا إنسان بنقل كافة الانتهاكات التي حدثت في السويداء إلى مجلس الأمن بدءاً من خرق السلطة السورية للدستور السوري عبر إجبار طلاب الجامعات والموظفين على الخروج في مسيرة تأييد، وصولاً إلى زرع العنف واعتقال متظاهرين سلميين ضمن خرق واضح للدستور السوري.

كما نقلت المؤسسة خطر تنظيم داعش على حدود المدينة وتورط إيران بدعم هذا التنظيم الإرهابي واستخدامه كورقة ضغط ضمن الحرب الإقليمية في المنطقة، بالإضافة إلى تورط العاملين في مؤسسات الدولة في السويداء بالمساهمة في تهجير أهالي القرى الشرقية عبر تجفيف الخدمات الرئيسية التي تعتبر من حقهم وينص عليها الدستور السوري (المياه – الكهرباء – التعليم – الصحة) مع المطالبة بمحاسبة دولية لكل من تورط بهذه الجريمة بحق قرى مازالت تواجه خطر داعش على حدودها.

وأكدت مصادر في الأمم المتحدة لـ “أنا إنسان” عن عقد جلسة مساء اليوم الأربعاء، على مستوى عال في الأمم المتحدة للحديث حول الجنوب السوري والأحداث الأخيرة الدائرة فيه.

وفي هذا الشأن قدّم المبعوث الدولي لسوريا السيد،غير بيدرسون، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة وضح فيها المخاطر التي تحدث في الجنوب السوري بشكل عام، مع آخر ما حدث من تطورات في السويداء خلال الأيام الماضية بكافة أشكالها منها انطلاق المظاهرات في المدينة، كما نبّه إلى خطورة تنظيم “داعش” في الجنوب حيث قال في رسالته التي وجهها للأمين العام للأمم المتحدة : “إننا نشعر بالقلق من وقوع حوادث وتوترات أمنية أخرى قد تؤدي إلى تجدد العنف. وتشهد هذه المنطقة توترات جيوسياسية أوسع نطاقاً، وتزداد حدة على ما يبدو، كما أسجل هذا الشهر تقارير عن ضربات جوية إسرائيلية داخل سورية، ومازال نشاط خلايا داعش تمارس نشاطها جنوب سورية، كما رأينا  بعض السوريين يخرجون في مظاهرات سلمية في بعض المناطق في الأسابيع الأخيرة – مثل السويداء ودرعا  ويحتجون على مجموعة من المظالم”.

وحول خطر “داعش” في البادية السورية أكد المبعوث الدولي الضرورة على محاربتها وحماية المدنيين وقال: “كما أنني أؤكد على أهمية التعامل مع التحدي الذي تشكله الجماعات المصنفة إرهابية من خلال نهج تعاوني هادف وفعال يضمن الاستقرار ويحمي المدنيين ويحترم القانون الإنساني الدولي بشكل كامل. وينطبق الشيء نفسه على الجهود المبذولة لمنع عودة ظهور داعش، التي استمرت هجماتها في البادية السورية وحوله”.

 

السويداء.. تجدد حركة “داعش” في البادية بتسهيل إيراني 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع