fbpx

الغوطة الشرقية..شاب يقتل امرأة حامل وطفلتها بطريقة مروعة

ارتكب شاب من أبناء محلّة حوش نصري في الغوطة الشرقية جريمة قتل بحق جارته الحامل وطفلتها.

وذكرت وزارة الداخلية في السلطة السورية على صفحتها في فيسبوك، أنّ الشاب ارتكب جريمته في أواخر تموز الماضي، بعدما اقتحم المنزل في الغوطة الشرقية للاعتداء على جارته.

وبحسب مقابلات نشرتها الوزارة لضابط في الأمن الجنائي فإنّ المغدورة الأولى في العقد الثالث من العمر وابنتها بعمر 5 سنوات.

وأضاف الضابط أنّ “الأم وطفلتها تعرضتا للضرب العنيف بواسطة أداة صلبة على الرأس”، وأقرّ الشاب الذي يعيش بمنزل ملاصق لمنزل المغدورتين بارتكاب الجريمة.

اقرأ أيضا: جريمة تهز ريف دمشق.. طفل يقتل صديقه بطريقة مروعة

وقال في اعترافاته التي نشرتها الوزارة، إنّه “دخل إلى منزل المغدروتين، فجراً، وبيده “بورية حديد”، وبعد وصوله إلى الباب، قرر الرجوع ولكن الأم استيقظت فقام بضربها قبل أن يضرب طفلتها أيضاً حين استيقاظها”.

وأضاف أنه بعد القيام بجريمته قام بالاختباء في أحد الأحراش القريبة قبل أن يعود إلى منزله ويقوم بتناول الشاي وشرب سيجارة، والنوم بعدها”.

ووثّق فريق صوت العاصمة الذي ينقل أخبار دمشق وريفها، 31 جريمة قتل ارتُكبت في دمشق وريفها خلال عام 2020، راح ضحيتها 37 شخصاً، بينهم تسع سيدات، وثمانية أطفال، معظمها نُفّذت على يد أقارب من الدرجة الأولى.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع