fbpx

تربية حلب تفصل 20 موظفا.. ما علاقة السلطة السورية بذلك؟

أصدرت مديرية التربية والتعليم في مناطق سيطرة المعارضة السورية في حلب، قرارا بفصل 20 موظفا وموظفة، بسبب “ارتباطهم أو ارتباط زوجاتهم بالسلطة السورية.

وشمل القرار الصادر قبل يومين، فصل 12 موظفا وموظفة غادروا إلى مناطق سيطرة السلطة السورية، فيما فُصل ثمانية موظفين بسبب مغادرة زوجاتهم إلى تلك المناطق.

مصدر الصورة: الانترنت

وجاء في القرار: “يفصل السادة التالية أسماؤهم من العمل لدينا بشكل نهائي، ولا يكلّفون مطلقا بأي وظيفة مستقبلا لارتباطهم أو ارتباط زوجاتهم بالسلطة”، ولم يوضح القرار الصفة الوظيفية للمفصولين، أو فيما إذا كانوا من الكوادر التدريسية أم الإدارية، كما لم يوضح تاريخ ارتكاب “المخالفة”.

وكانت مديرية التربية والتعليم في حلب، أصدرت قرارا في 4 من تموز الماضي، حددت فيه مجموعة من المخالفات التي تستوجب الفصل، ومن بينها فصل كل من له ارتباط بالسلطة (الزوج أو الزوجة).

كما شمل القرار حينها، فصل كل من يدرّس مناهج السلطة السورية أو يسمح بتدريسها، من مدرسين ومديري معاهد ومؤسسات تعليمية، إضافة إلى فصل ومنع تكليف كل من أرسل أحد أبنائه أو بناته لتقديم امتحانات العام الحالي في مناطق السلطة.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع