fbpx

توقف إجراء مسحات كورونا شمال غرب سوريا

قال فريق منسقو استجابة سوريا، إن السلطات الصحية المسؤولة عن إجراء مسحات فيروس كورونا المستجد، أعلنت عن توقف إجراء عمليات المسح في شمال غرب سوريا حتى تاريخ 11 تشرين الأول 2021، وذلك لغياب المواد المخبرية اللازمة لإجراء التحاليل.

وشدد الفريق على السكان المدنيين اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر، وتخفيف التجمعات وزيادة الإجراءات الوقائية اللازمة، بسبب وجود الحالات ضمن المجتمع المحلي، وتوقف إجراء المسحات، مما يزيد من مخاطر الانتشار بسبب عدم معرفة الحالات الإيجابية ضمن المجتمع.

وكرر المناشدة للجهات الدولية العمل على توريد المواد المخبرية اللازمة لإجراء التحاليل، بشكل عاجل و فوري بسبب الأضرار المحتملة من توقف عمل المسحات وانتشار المصابين بالفيروس في المنطقة وعدم القدرة على معرفة تلك الحالات كونها مرتبطة بإجراء التحاليل، وخاصةً أن المنطقة تسجل منذ بداية أيلول معدل وسطي للإصابات بما يعادل 1000 إصابة يومياً.

وأعلنت “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة”، عن تسجيل 276 إصابة جديدة في شمال غربي سوريا، وبذلك بلغت الحصيلة الإجمالية للإصابات في الشمال السوري 74750 وعدد حالات الشفاء إلى 39,393 حالة، بعد تسجيل 868 حالات شفاء جديدة.

وقبل أيام حذّرت منظمة الدفاع المدني، من حدوث كارثة إنسانية في شمال غرب سوريا، في ظل ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، وضعف الإمكانيات لمواجهته.

وأعلنت المنظمة، أن ارتفاع عدد الوفيات المرتبطة بالفيروس إلى أكثر من 1250 حالة، في مناطق شمال غرب سوريا، منذ بداية تفشيه بالمنطقة.

اقرأ أيضا: كورونا يغزو الشمال السوري.. وطبيب يكشف الأسباب

وأضافت منظمة الدفاع المدني، في بيانٍ، أن الجهات الطبية سجلت حتى الآن “أكثر من 72 ألف إصابة، مع توقعات بارتفاع كبير بأعداد الوفيات في ظل إشغال كافة أسرة العناية المشدّدة والنقص الحاد في الأوكسجين داخل المستشفيات المخصصة لاستقبال المرضى”.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع