fbpx
أخبار

جدران مدارس دير الزور تصرخ مجددا في وجه الأسد والإيرانيين

خطّ مجهولون عبارات جدارية مناهضة للسلطة السورية وأخرى تطالب برحيل بشار الأسد، وخروج الإيرانيين، وذلك على جدران مدارس “عدنان عكاب” و “جميل علوان” في حي الجورة بمدينة دير الزور.

وقالت مصادر محلية، اليوم الإثنين، إن هذه العبارات المناوئة للأسد وسلطته، هي الأولى من نوعها، منذ سنوات، بسبب شدة القبضة الأمنية التي تفرضها قوات السلطة في المنطقة، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأضافت المصادر أنه في شباط الفائت، كتب مجهولون عبارات جدارية مناوئة للتواجد الإيراني، على جدران مبنى مستودعات الكهرباء بمدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي، وجاء في العبارات، “اطردوا إيران” و “الإيرانيون قتلة لا مدافعين”، و”ارحل يا بشار”.

شاهد: العبارات المناهضة للسلطة تغزو درعا مجدداً.. ما مستقبل المحافظة؟

 

ولفتت المصادر إلى أن العبارات المناهضة للأسد تأتي بالتزامن مع انتشار النشاطات الثقافية ذات الطابع “الشيعي” التي تدفع أبناء المنطقة للتشيع والانخراط في ميليشياتها العسكرية.

وأكدت أن إيران تستمر بعمليات التجنيد لصالحها بشكل كبير ضمن المنطقة الممتدة من الميادين حتى البوكمال بريف دير الزور الشرقي، والتي تقع تحت سيطرة النفوذ الإيراني بشكل كامل.

اقرأ: “ارحل يا بشار”.. العبارات المناهضة للسلطة تعود مجددا إلى شوراع مدينة التل

وخلال الفترة الفائتة عادت العبارات للظهور مجددا على الجدران في العديد من المناطق السورية وخاصة في ريف دمشق ومحافظة السويداء، والتي بات الأمر فيها يتكرر.

ويطالب من يخطون العبارات برحيل رأس السلطة، بشار الأسد، وخروج الميليشيات الإيرانية و”حزب الله” من البلاد”.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع