fbpx
أخبار

جنرال إسرائيلي: الأسد بدأ يفهم أن الإيرانيين يشكلون خطرا على حكمه

قال جنرال إسرائيلي إن رئيس السلطة في سوريا بشار الأسد، بدأ يفهم أن الإيرانيين الذين جاؤوا لمساعدته في سوريا، يشكلون خطرا على استمرار حكمه.

وأضاف رئيس قسم العمليات في الجيش الإسرائيلي الجنرال أهارون حليوة، في حوار مع موقع “واللا”، مساء أمس الأربعاء،  “الرئيس السوري بشار الأسد يفهم، أو بدأ يفهم أن الإيرانيين الذين جاؤوا لمساعدته بالحرب ضد تنظيم داعش بهدف إنقاذه، هم أنفسهم اليوم الذين يشكلون خطرا على استمرار حكمه، خصوصا وأنهم يشكلون خطرا كبيرا على قدرته لإعادة إعمار سوريا”.

وأكد أن الأنشطة السرية الإسرائيلية في سوريا مستمرة، وقال إنها “تنجح بشكل كبير في العمل على إخراج الإيرانيين منها، كما أشار إلى أن تقل الأسلحة من سوريا إلى لبنان مستمر والوجود الإيراني لم يخفف.

وأضاف أن الأمين العام لحزب الله اللبناني، يفهم جيدا أن إسرائيل لن تسمح له بأي تصعيد، وبأن الجيش الإسرائيلي لن يسمح بوجود صواريخ دقيقة لدى الحزب، معتبرا أن “نصر الله ليس غبيا، فهو يدرك جيدا قدراتنا الاستخباراتية وقوة الجيش الإسرائيلي وجهاز المخابرات العسكرية”.

وبعد بدء الاحتجاجات في سوريا، دفعت إيران بميليشيات كثيرة لمساندة قوات السلطة السورية والتي شنت مع “حزب الله” الذي تدعمه طهران الكثير من المعارك، وساهمت في تهجير أهالي الكثير من المدن والبلدات وبسطت نفوذها على أخرى، وارتكبت انتهاكات عديدة بحق الأهالي، ومع مرور الوقت بدأت تأخذ شكل الدولة داخل دولة وتتلقى أوامرها بشكل مباشر من إيران متجاهلة السلطة السورية.

ومع ازدياد النفوذ الإيراني لم تخف إسرائيل قلقها وارتفعت حدة تصريحاتها خلال السنوات الأخيرة، والتي أكدت من خلالها أنها ستحارب الوجود الإيراني في سوريا، ومنذ العام 2011، شن الجيش الإسرائيلي مئات الغارات في سوريا، استهدفت بشكل أساسي مواقع لقوات السلطة السورية، وأهدافا إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني، لكن إسرائيل نادرا ما تبنت هذه الغارات.

قصف إسرائيل جديد يستهدف جنوب دمشق .. إليكم التفاصيل

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع