fbpx
أخبار

جيفري يصف انتخابات مجلس الشعب في سوريا بالاستفزاز الحقير

في أول تعليق من الولايات المتحدة الأمريكية على انتخابات “مجلس الشعب” التابع للسلطة في سوريا، قال جيمس جيفري، إن الانتخابات عبارة عن “استفزاز حقير” ضد السوريين.

وأضاف المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، أن إجراء الانتخابات في ظل الظروف الراهنة تأكيد آخر على أن السلطة في سوريا تتبع النهج الدكتاتوري ولا تتهم لأمر المواطن، لافتا أن بلاده كانت تتوقع أن تكون هذه الانتخابات نزيهة، كسائر الانتخابات التي جرت في سوريا طوال السنوات الفائتة خلال حكم “حزب البعث” الذي يعتبر موضوع تنظيم انتخابات نزيهة وحرة أمر غريب وبعيد عن فلسفته.

وتابع خلال مقابلة لراديو “سوا”: “المختلف في هذه الانتخابات أن نصف سكان سوريا هربوا منها خوفا من ممارسات السلطة القمعية المخادعة والكاذبة والتي تبالغ في نتائج الانتخابات لصالح السلطة الحاكمة طوال الوقت”.

 

وكانت السلطة السورية أجرت قبل يومين، انتخابات “مجلس الشعب” والتي شهدت إقبال قليل جدا، وامتنع الكثير من المواطنين عن الإدلاء بأصواتهم، وسط حالة التدهور الاقتصادي التي تعيشها البلاد، وارتفاع الأسعار بشكل جنوني وانتشار الجريمة وعمليات القتل والسرقة والتفجيرات.

ومنذ الساعات الأولى لانطلاق العملية الانتخابية أمس الأحد، بث إعلام السلطة السورية مئات الصور من مختلف المحافظات السورية، مركزا على المناطق التي سيطرت عليها قوات السلطة مؤخرا والتي لم تكن تستضيف أية صناديق اقتراع.

أرغمت السلطة السورية الكثير من طلاب جامعة دمشق بمختلف كلياتها على المشاركة في انتخابات مجلس الشعب والتي جرت قبل يومين، مستغلة فترة الامتحانات، ولم يخلو الأمر من وجود مشاحنات وشتائم وإهانات.

 

السلطة ترغم الطلاب الجامعيين على المشاركة بانتخابات مجلس الشعب

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع