fbpx

خمسة اغتيالات في درعا خلال يوم واحد

وقعت خمس عمليات اغتيال خلال يوم واحد، في محافظة درعا، واستهدفت إحداها مسؤول في حزب “البعث”، وذلك على يد مجهولين.

وقال “تجمع أحرار حوران” عبر “فيسبوك”، إن أحد المسؤولين السابقين لـ”الكتيبة الأمنية” التابعة للمجلس المحلي في مدينة جاسم (قبل عقد اتفاقية التسوية في المحافظة)، قُتل إثر استهدافه بالرصاص من قبل مجهولين في مدينة جاسم شمالي درعا.

وفي اليوم نفسه، قُتل اثنان من سكان منطقة اللجاة شرقي درعا، وفق ما نشره موقع “اللجاة برس” المحلي عبر “فيسبوك”، حيث قُتل حمد الهدية، وتيسير العنزاوي، على طريق السهوة جبيب بريف درعا الشرقي.

اقرأ أيضا: اغتيال الرجل الأبرز لـ حزب الله في درعا

ومن جهته كشف موقع عنب بلدي في درعا أن مجهولين أطلقوا النار باتجاه عضو قيادة شعبة حزب “البعث” في درعا، أحمد حامد الشحادات، في مدينة داعل بريف درعا، ليصاب بجروح، قبل وفاته في المستشفى لاحقًا مع ابنه حسام الشحادات الذي كان برفقته في أثناء استهدافه.

وأفصح الموقع بحسب مصادره المحلية في مدينة داعل، أن الشحادات من أبرز قياديي حزب “البعث” في مدينة داعل، وله دور في تثبيت حكم السلطة السورية في المدينة، كما تربطه علاقة قوية بـ”المخابرات الجوية”.

ووثّق قسم الجنايات والجرائم في مكتب “توثيق الشهداء في درعا” ما لا يقل عن 1000 عملية ومحاولة اغتيال، منذ اتفاق “التسوية” الذي خضعت له المدينة في آب 2018، وحتى حزيران الماضي.

وبحسب التقرير، تركزت 60% من عمليات ومحاولات الاغتيال في ريف درعا الغربي الذي شهد 606 عمليات، وشهد ريف درعا الشرقي 239 عملية مسجلًا نسبة 24%، بينما سجلت مدينة درعا 155 عملية ما يشكّل نسبة 15% من إجمالي عدد العمليات.

 

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع