fbpx

داعش يهاجم ” القاطرجي” في ريف الرقة

أعلن تنظيم داعش عن مهاجمته صهاريج نفط تتبع لشركة ” القاطرجي” على طريق المناخر في ريف محافظة الرقة شرقي سوريا.

وقال داعش في بيان له أن الهجوم الذي وقع فجر اليوم الأحد، أسفر عن إعطاب الصهريجين، في حين لم يذكر أية تفاصيل أخرى حول الحادثة.

وكان التنظيم تبنى استهداف صهريج آخر، السبت، في قرية الحمرات شرقي الرقة أيضًا بعبوة ناسفة ما أدى إلى إعطابه، كما تبنى التنظيم مقتل محامي بعد استهدافه بأسلحة رشاشة، بتهمة تعامله مع قوات سوريا الديمقراطية وذلك في ريف الرقة الشرقي.

وتنقل صهاريج تابعة لرجل الأعمال السوري حسام القاطرجي، النفط من مناطق شمال شرقي سوريا، إلى مناطق السيطرة السورية.

وخلال العام الحالي كثف التنظيم هجماته ضد صهاريج القاطرجي، إذ تسببت هجماته بمقتل عدد من سائقي تلك الصهاريج.

اقرأ: تقرير يتحدث عن صحوة داعش في البادية السورية وكيف يتنامى نشاطه

ومنذ الإعلان عن القضاء على خلافة التنظيم قبل نحو عامين وخسارته كل مناطق سيطرته، انكفأ إلى البادية الممتدة بين محافظتي حمص ودير الزور عند الحدود مع العراق حيث يتحصن مقاتلوه في مناطق جبلية.

شاهد: قاطرجي يبتلع حقلي نفط في دير الزور بمباركة روسية

وفي الشهر الماضي نفذ داعش، عمليات خطف بحق مدنيين في البادية، تزامناً مع اشتباكات مع قوات السلطة السورية في ريف حماة الشرقي، حيث خطف التنظيم خلالها 8 عناصر من الشرطة و11 مدنياً، كانوا يجمعون “الكمأة” في منطقة قريبة.

بدوره المرصد السوري لحقوق الإنسان وثّق منذ مارس 2019 مقتل أكثر من 1400 عنصر من قوات السلطة السورية والمسلحين الموالين لها فضلاً عن أكثر من 930 داعشياً جراء الهجمات والمعارك في البادية.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع