fbpx
أخبار

داعش يهاجم قوات السلطة في منطقة أثريا بحماة ويوقع قتلى وجرحى

سقط 5 عناصر من قوات السلطة السورية اليوم الإثنين، بين قتيل وجريح جراء انفجار لغم زرعته خلايا تنظيم “داعش” في منطقة أثريا بريف حماة.

وقالت وسائل إعلام محلية، إن خلايا “داعش” زرعوا اللغم في أراضي “الفاسدة” شرق منطقة أثريا بريف السلمية الشرقي، ما أدى لمقتل عنصر وجرح 4 آخرين، تم إسعافهم إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج اللازم.

وخلال الساعات الفائتة قتل أكثر من 9 عناصر من قوات السلطة السورية والميليشيات الموالية لها نتيجة انفجار ألغام زرعها التنظيم في منطقة الطيبة التابعة للسخنة بريف حمص الشرقي عند الحدود الإدارية مع دير الزور، 5 منهم من “لواء القدس الفلسطيني”.

شاهد بالفيديو: داعش يضرب في كامل البادية السورية.. كيف وأين؟


وكانت ميليشيا “لواء القدس” و”الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا وميليشيا “الدفاع الوطني”، أطلقوا حملة أمنية أمس الأحد، ضمن باديتي دير الزور وحمص، للقضاء على خلايا داعش على خلفية الهجمات التي تتعرض لها قوات السلطة والميليشيات الموالية لها، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وبلغت حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من 24 مارس/آذار 2019 وحتى يومنا هذا، 1200 قتيلا من قوات السلطة والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم اثنين من الروس على الأقل، بالإضافة لـ145 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية، قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم “داعش”.

وتركزت هجمات داعش في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء.

داعش يمكن أن يعود مجددا إلى التحكم بطريق دمشق – دير الزور

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع