fbpx
أخبار

درعا تهتف ضد السلطة السورية خلال تخريج دورة عسكرية تتبع لروسيا

شهدت محافظة درعا أمس الثلاثاء، ترديد هتافات ضد السلطة السورية ورفع لافتات تطالب بالمعتقلين، وذلك في مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي، خلال تخريج دورة عسكرية تتبع لـ”اللواء الثامن” المدعوم من روسيا.

ونشر “تجمع أحرار حوران” المهتم بنقل أخبار المحافظة، صورا للافتات التي تم رفعها خلال تخريج الدورة ومنها:  “المعتقلون طلاب حرية وليسوا إرهابيين”، “سورية لأهلها وليست مزرعة لأحد”، “إطلاق سراح المعتقلين هو حق وليس منّة أو مكرمة من أحد”،”لامساومة على وحدة واستقلال الأراضي السورية”.

 

 

ونادى المتخرجون بإسقاط السلطة السورية وإخراج الميليشيات الإيرانية من الجنوب، ومن الهتافات  “سوريا لينا وما هي لبيت الأسد” و “سورية حرة حرة بشار يلا برا” و “عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد” و “ضبي كلابك يا إيران هاي درعا مو طهران”

يشار إلى أن “الفيلق الثامن” التابع لـ”الفيلق الخامس”، يعمل في درعا بقيادة، أحمد العودة، وسبق أن قال في كلمة له ألقاها في عزاء عناصر الفيلق الذين قتلوا بانفجار عبوة ناسفة بباص مبيت تابع لهم، إن “حوران ستشهد إعلان جسد عسكري واحد”، 

الجدير بالذكر أن الفيلق الخامس تشكل في أواخر عام 2016 بأوامر روسية، ليكون رديفا لقوات السلطة السورية، وذلك بعد سيطرة الأخيرة على المحافظة، واستلم قيادته، أحمد العودة، القائد السابق في فصائل المعارضة السورية، والذي أصبح على علاقة مباشرة مع روسيا.

 

الفيلق الخامس ينتزع حواجز للسلطة في بلدة محجة بعد مواجهات أوقعت قتلى

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع