fbpx

رفع الدعم عن الأسمدة يرفع أسعار الخضراوات في الأسواق السورية

في خطوة مفاجئة أوقف المصرف الزراعي الأسبوع الفائت بيع الأسمدة للفلاحين بالسعر المدعوم، وقرر بيعها وفق الأسعار الرائجة، الأمر الذي شكّل صدمة للفلاحين حيث تعدهم السلطة السورية بدعمهم كونهم أساس الاقتصادي السوري، بينما تبقى هذه الوعود مجرد تصريحات.

ورصد موقع “أنا إنسان” أسعار السماد، حيث أصبح سعر كيس سوبر فوسفات 58850 ليرة سورية، واليوريا 69200 ليرة، بينما أضحى سعر نترات الأمونيوم 40400 ليرة، وسلفات البوتاس 90000.

وانعكس ذلك على الأسعار في الأسواق، فبعض الفلاحين ارجعوا ارتفاع سعر كيلو البطاطا إلى هذا القرار، حيث أصبح بـ 2000 ليرة سورية، رغم قرار منع تصديرها.

وفي السويداء انتقد المزارعون هذا القرار، مرجعين الأمر إلى قرار من الشركة الروسية التي تستثمر معامل الفوسفات مؤكدين عدم قدرتهم على شراء السماد بأسعارها غير المدعومة.

اقرأ أيضا: مع اقتراب الشتاء… أسعار الحطب تحلّق في الأسواق السورية

ولفتوا إلى أنّ موسم الزراعة القادم سيتأثر حيث سيشهد ارتفاعاً كبيراً في أسعار الخضار الأساسية ومنها البندوة.

وكانت السلطة السورية، وقعّت عقداً مع شركة “ستروي ترانس غاز” الروسية التي تمتلك حصة في الشركة العامة للأسمدة، في تشرين الثاني 2018، يقضي باستثمار شركة الأسمدة ومعاملها الثلاثة مدة 40 عامًا قابلة للتجديد.

ووفق ما نشرتها صحيفة “تشرين” فإنّه “بموجب العقد، يقوم الجانب الروسي بإعادة صيانة المعامل الثلاثة، ويلتزم بالحفاظ على إنتاجيتها وإيصالها للطاقة التصميمية خلال عامين، بحيث تبلغ حصة الشركة السورية من الأرباح 35% مقابل 65% للشركة الروسية.”

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع