fbpx
أخبار

شجار بين طلاب بمدرسة في حمص بالأسلحة ينتهي بإصابة ثلاثة منهم

 

في حادثة تعكس مدى الفلتان الأمني الذي تعيشه مناطق سيطرة السلطة السورية وانتشار ظاهرة فوضى حمل السلاح دون أي محاسبة، وقع شجار بين طلاب مدرسة ثانوية في محافظة حمص استخدموا فيها السلاح ما أدى لإصابة ثلاثة منهم.

وفي التفاصيل قالت صفحة “دمشق الآن التعليمية” الموالية، إن ثلاثة طلاب يافعين من مدرسة بدر الدين صقر بقرية المزرعة غرب حمص أصيبوا إثر شجار بآلات حادة من الطلاب.

وبدأ الخلاف بين الطلاب الثلاثة بطعن أحد الطلاب لزميله ليتطور الخلاف بإطلاق نار من أحد أقارب المصابين الذي فتح النار على المدرسة وأصاب الطلاب، بحسب الصفحة الموالية.

وأشارت صفحة دمشق التعليمية إلى أن أحد الطلاب أصيب بالرصاص، بيما جرح آخر بالفخذ بآلة حادة وأصيب طالب ثالث بشظية بالفخذ ليتم نقلهم إلى مشفى الرازي في حمص.

وسبق أن شهدت مدارس السلطة السورية حوادث مشابهة، حيث توفي “الطالب عبد الرحمن مصطفى والبالغ من العمر 14 عاما بعد ضربه من قبل زميله في إعدادية البياضة بمنطقة مصياف خلال الدوام الدراسي ما أدى لتوقف قلبه ليصل إلى مشفى مصياف متوفيا.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع