fbpx

شراكات جديدة للسلطة السورية مع مجموعة “قاطرجي” في حلب

أطلقت وزارة السياحة التابعة للسلطة السورية بالشراكة مع “مجموعة قاطرجي”، شركة جديدة بينهما لاستثمار مشروع على أرض المشفى العسكري في حلب.

وقالت وسائل إعلام موالية، إن الشركة الجديدة تأسست بين الطرفين تحت مسمى “شركة بيريه حلب المشتركة المساهمة الخاصة”، لإنشاء وتشغيل واستثمار مشروع مجمع المدينة السياحي في الموقع المحدد بحلب.

وصادقت “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك”، على تأسيس الشركة المشتركة برأسمال مليار ليرة سورية، وبلغت حصة مجموعة القاطرجي 64% وحصة وزارة السياحة 34% وهي مقابل أرض المشروع الذي تعود ملكيتها إلى الوزارة.

اقرأ: قاطرجي يستولى على منازل في حلب مهددا أصحابها بالاعتقال أو هدمها

وأضافت وسائل الإعلام أن مجلس إدارة مؤلّف من 7 أعضاء سيدير هذه الشركة، بحيث تُسمي وزارة السياحة 3 أشخاص، والجهة الثانية 4 أشخاص.

واستثمر “القاطرجي” المشروع بإقامة مجمع سياحي وصِف بأنه متعدد الاستخدامات سياحياً كفندق 5 نجوم، ومركز مؤتمرات، وغيرها ويساهم بتوليد فرص العمل وتحقيق العائدات المالية، بحسب وسائل الإعلام.

وأتى ذلك عقب أن طرحت وزارة السياحة قبل سنوات فرصة استثمارية وصفتها بالكبرى بعرض الموقع ذاته في حلب للاستثمار.

شاهد: إعلام السلطة يصف شركة القاطرجي بـ”الفاسد الأكبر”

وصادقت الوزارة عام 2020 الماضي على عدة عقود مشاريع سياحية بقيمة استثمارية تقارب 320 مليار ليرة سورية في ظل تجاهل السلطة السورية للوضع المعيشي المتدهور علاوة على تجاهل تأمين الخدمات الأساسية للسكان.

وفرضت وزارة الخزانة الأمريكية، عقوبات مالية على  شركة “القاطرجي” ومديرها لتسهيلها نقل الوقود بين مناطق سيطرة تنظيم داعش والسلطةالسورية.

يشار إلى أن الشركة تعد أبرز أذرع السلطة السورية الاقتصادية وهي المسؤولة عن شراء النفط، وتتم عملية الشراء عبر رجل الأعمال الموالي “حسام قاطرجي”.

ومن خلال العلاقات التي يتمتع بها “قاطرجي” مع كل من تنظيم “داعش” وقسد، تمكن من إبرام اتفاقيات لنقل النفط لمناطق السلطةالسورية، فيما يبرز تقربه من قوات السلطة من خلال استحواذه على العديد من المشاريع الاستثمارية بالشراكة مع حكومة السلطة السورية.

 

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع