fbpx
أخبار

طعنه وانهال عليه بالشتائم.. لبناني يهاجم لاجئ سوري لشرائه الخبز

أكدت والدة الشاب السوري، باسل غانم، تعرضة للطعن من قبل شاب لبناني، أثناء شرائه الخبز في منطقة البقاع.

 

وكتبت والدة الشاب على حسابها في “فيسبوك” اليوم الثلاثاء: “تعرض ابني أمس وهو يشتري الخبز من السوبر ماركت لطعنة من أحد اللبنانيين العنصريين الذي تحرش به دون سبب وقال له سوري وبدك تاكول خبز”.

 

وأضافت أن “العنصري اللبناني” انهال على ابنها بالشتائم بداية، وتهجم بعدها بالضرب عليه، واستمر بذلك رغم محاولة شابين لبنايين إيقافه، وانتهى الأمر بطعنة اخترقت ظهر “غانم” ونفذت إلى صدره وابتعدت عن القلب مسافة 3 ميلي متر.

 

وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها اللاجئون السوريين المقيمين في لبنان لمثل هذه التصرفات، وسبق أن أحرق لبنانيون خيما للسوريين وأجبروهم على تركها، وشهدت الأشهر الفائتة تضيقا كبيرا من السلطات اللبنانية على اللاجئين، وارتفع خطاب الكراهية بشكل كبير ضدهم، ووضعت الحكومة شروطا صعبة من أجل السماح لهم بالعمل، ما أجبر الكثيرين على العودة إلى سوريا رغم الظروف الإنسانية الصعبة والدمار الهائل التي تعرضت لها بلدانهم، والمخاوف من الاعتقالات من قبل أجهزة النظام السوري.

 

وتقول السلطات اللبنانية إن السوريين يعودون إلى بلادهم بشكل طوعي، ولكن منظمات إنسانية مثل “هيومن رايتس ووتش” حذرت من خطورة تلك العودة، مؤكدة أن النظام اعتقل بعض السوريين العائدين إلى بلادهم

 

 

 

 

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع