fbpx

عمليات سرقة تتزايد في قرى ريف دمشق الغربي

شهدت بلدات وقرى ريف دمشق الغربي الخاضعة لسيطرة السلطة السوري والميليشيات المحلية عمليات سرقة وتشليخ خلال الايام الماضية.

وشهدت قرى بيت سابر ومغير المير انتشاراً واسعاً لعمليات التشليح والسرقة الناتجة عن الانفلات الأمني الذي تشهده مناطق سيطرة السلطة.

وسجلت القريتين أربعة حالات سرقة لمنازل ومحال تجارية أضافة لسرقة سيارة أمام أنظار صاحبها.

وتتركز عمليات السرقة التي تقوم بها العصابة  على إسطوانات الغاز والشاشات من داخل المنازل بالإضافة لبعض الأثاث المتواجد والمواد الغذائية والادوات الكهربائية والالكترونية من المحال التجارية.

وقدم الأهالي العديد من الشكاوى لمراكز الشرطة في قراهم دون أي استجابة تذكر حتى اللحظة أز حتى تحرك لالقاء القبض على العصابة.

يذكر أن أهالي القرى النائية وخاصة التي تنتشر فيها الميليشيات المحلية وميليشيا الدفاع الوطني يؤكدون تزايد نشاط عصابات السرقة والتشليح وسط غياب تام للاجهزة الأمنية التابعة للسلطة.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع