fbpx

فريق الاستجابة يحذر من عواقب سيئة بسبب تخفيض المساعدات الإنسانية شمال سوريا

أشار فريق “منسقو استجابة سوريا”، في تقرير إلى أن تخفيض المساعدات الإنسانية شمال غرب سورية سينتج عنه عواقب “سيئة جداً” على المدنيين في ظل ارتفاع أسعار السلع الغذائية.

وأشار الفريق في بيان إلى تقلص نسبة المساعدات الغذائية إلى أكثر من النصف، في حين تقلصت المساعدات إلى 31% ضمن قطاع الصحة، “الذي يعاني بالأصل من كوارث حقيقية نتيجة الأزمات المستمرة”.

وأوضح البيان أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أصدر تقريراً حول المساعدات الإنسانية، أظهر انخفاض عدد الشاحنات الإغاثية بشكل كبير مقارنة بالتقرير السابق، مقابل زيادة حجم احتياجات المدنيين في المنطقة.

وأكد البيان استمرار توقف الدعم عن القطاع التعليمي في شمال غرب سوريا من قبل وكالات الأمم المتحدة، إضافة إلى توقف دعم قطاع المياه رغم المناشدات الكثيرة بالتزامن مع انتشار مرض الكوليرا.

ولفت البيان إلى أن مرور 107 أيام على بدء تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي الخاص بالمساعدات، كشف “الانحياز الكامل” في مشاريع الأمم المتحدة لمناطق سيطرة السلطة السورية وقوات سوريا الديمقراطية (قسد).

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع