fbpx
أخبار

قبل الانتخابات.. الأسد يصدر قرارا بشأن مؤسسته العسكرية

أصدر رأس السلطة السورية بشار الأسد، أمراً إدارياً يقضي بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط الاحتياطيين، وصف الضباط والأفراد الاحتياطيين في مؤسسته العسكرية، وذلك قبل الانتخابات.

ووفق صفحة رئاسة الجمهورية في “فيسبوك”، فإن بشار الأسد أصدر أمراً إدارياً يقضي بإنهاء الاحتفاظ، والاستدعاء للضباط الاحتياطيين، وصف الضباط والأفراد الاحتياطيين، اعتباراً من الأول من حزيران المقبل
ضمن معايير محددة. 

وقضى الأمر الإداري بإنهاء خدمة الضباط (المحتفظ بهم والملتحقين بالخدمة الاحتياطية) ممّن بلغت خدمتهم الاحتياطية الفعلية، سنتين فأكثر حتى تاريخ الـ 31 من شهر أيار الجاري ضمناً.

اقرأ أيضا: الانتخابات في سوريا.. حتّى الموتى سيصوتون لبشار الأسد في دير الزور

في حين أنهى الأمر الإداري، خدمة الأطباء البشريين الاختصاصيين في إدارة الخدمات الطبية ممّن بلغت خدمتهم الاحتياطية الفعلية سنتين فأكثر حتى تاريخ 31 أيار الجاري ضمناً، في حين سيكون التسريح وفقاً لإمكانية الاستغناء عن خدماتهم.

شاهد: سوريا.. حملة معارضة تهدف لمنع بشار الأسد من الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة

 

وينهى الاستدعاء والاحتفاظ بصف الضباط والأفراد (المحتفظ بهم والملتحقين بالخدمة الاحتياطية)، ممّن بلغت خدمتهم الاحتياطية الفعلية ليس أقل من 7سنوات ونصف حتى تاريخ الـ 31 من شهر أيار الجاري ضمناً.

هذه القرارات الصادرة عن رأس هرم السلطة السورية، تأتي بالتزامن مع الإعلان عن بدء الحملات لـ “الانتخابات الرئاسية”.

وتعد الانتخابات بالنسبة للسوريين مسرحية معروفة النتائج ، ولا يعوّل عليها في تغيير رأس السلطة السورية بشار الأسد.

ورجّحت وسائل إعلامية أن الأسد سيحسم الانتخابات لصالحه، على غرار انتخابات عام 2014، حين ترشح حسان النوري وماهر حجار، دون أي حظوظ في الانتخابات، بل وصل بهما الأمر إلى إصدار تصريحات تؤيد الأسد في السباق الانتخابي.

الجدير ذكره أن هذه الانتخابات يقابلها رفض أممي ودولي، في حين تدعمها الدول الحليفة للسلطةالسورية، وأبرزها إيران وروسيا.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع