fbpx

قبيل مسرحية الانتخابات السلطة السورية تفرج عن 400 موقوف

أفرجت السلطة السورية عن أكثر من 400 شخص اعتقلهم بموجب قانون الجرائم الإلكترونية بسبب انتقادهم للأوضاع، وذلك قبيل الانتخابات.

وقالت وكالة رويترز إنّ غالبية المفرج عنهم بسبب انتقاد الوضع العام على وسائل التواصل الاجتماعي كانوا “من مؤيدي السلطة السورية.

الوكالة نقلت حديث الباحثة المختصة بالشأن السوري في منظمة “هيومن رايتس ووتش”، سارة كيالي والذي جاء فيه: “إن توقيت الإفراج عنهم يرتبط بالانتخابات الرئاسية “لجعلها تبدو معقولة أو موثوقة”.

اقرأ: السلطة السورية تحتجز مؤيدين بينهم إعلامية بارزة لانتقادهم سوء الأوضاع المعيشية

وأضافت الوكالة، أن المفرج عنهم لم ينتقدوا شخص رأس السلطة السورية بشار الأسد، حيث أنّ هذا الانتقاد عقوبته الإعدام.

وبحسب الوكالة، فالسبب وراء اعتقال غالبيتهم هو إعجابهم بمنشورات أو التعليق عليها، ونقلت عن اثنين من المفرج عنهم قولهم إنّ الهدف من حملة القمع ضدّ أنصار الأسد هو بث الخوف قبل الانتخابات.

اقرأ: قبيل الانتخابات الأسد يصدر عفوا.. ماذا عن المعتقلين؟

وقبل أيام أصدر رأس السلطة السورية بشار الأسد  مرسوماً بعفو عام يشمل تجار المخدرات والمهربين والخاطفين ومضاربين بالعملة ومرتكبي جرائم، ويستثني المعتقلين السياسيين.

 

شاهد: “أشمل المراسيم”.. من الذين عفا عنهم الأسد؟

ووثق ناشطون ارتفاع عدد المعتقلين المعارضين للسلطة السورية على منصات التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة بسبب “السخط العام” بشأن الأزمة الاقتصادية في سوريا.

ولفتت الوكالة إلى وجود أكثر من 60 من المفرج عنهم “معروفون في المجتمع المحلي، ومنهم ضباط شرطة وقضاة، ومفتش جمارك رفيع، وصحفيين حكوميين، ومحامين، وطلاب جامعيين، ورجال أعمال، ومدافعين عن حقوق المرأة”.

وتأتي عمليات الإفراج كخطوة من الخطوات التي اتخذت في الأسابيع الأخيرة قبل الانتخابات للتأثير على الرأي العام، كتكثيف جهود مكافحة التضخم المتصاعد، وتقديم المنح الحكومية لموظفي الدولة في المناطق التي تعاني من صعوبات اقتصادية.

السلطة السورية لم تفرج عن المعتقلين السياسيين فلا تزال السلطة تحتجز 129 ألفا و989 معتقلاً حتى عام 2020، ومنهم 85% قيد الاختفاء القسري، بحسب الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

وتعتزم السلطة السورية إجراء انتخابات وسط رفض دول غربية من بينها الولايات المتحدة للاعتراف بشرعيتها.

 

 تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع