fbpx

قرار طائفي … الدعم للساحل السوري وحرمان باقي المحافظات

في قرار أقل ما يمكن وصفه بأنه طائفي، أعلنت السلطة السورية حصر تقديم الدعم الحكومي المخصَّص لزراعة البيوت المَحمية (البلاستيكية)، بمنطقة الساحل السوري، وتذرّعت الحكومة بمناخ الساحل المعتدل، ما يعني عدم تقديم أي دعم من أسمدة ومواد تدفئة لبقية المزارعين في المحافظات السورية الأخرى.

وقال وزير الزراعة محمد حسان قطنا، في تصريحات نقلتها إذاعة “شام إف إم” الموالية للسلطة: “هناك توجيه بزيادة مخصصات التدفئة للمنطقة الساحلية، وصدر قرار من الوزارة بحصر زراعة الخضار في المنطقة الساحلية فقط، وذلك لمناخها المعتدل”.

قرار السلطة السورية، يأتي على خلفية الامتعاض الشعبي الواضح في الساحل السوري، بسبب الخسائر التي تكبدها قطاع زراعة الحمضيات، على خلفية ضعف المحصول، وعدم وجود أسواق لتصريف الحمضيات السورية في الدول المجاورة.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع