fbpx
أخبار

قوات السلطة السورية تعتقل 8 شبان في الغوطة الشرقية يحملون ورقة “التسوية”

اعتقلت قوات من السلطة السورية 8 أشخاص في الغوطة الشرقية بريف دمشق، ممن أجروا معها “تسويات” سابقا، وجاء الاعتقال بتهمة قتل عناصر من القوات خلال فترة سيطرة فصائل المعارضة المسلحة على المنطقة.

وقال موقع “صوت العاصمة” الذي ينقل أخبار دمشق وريفها، إن دورية من “الحرس الجمهوري” شنت حملة مداهمات طالت 20 منزلا في بلدة مرج السلطان، وتركزت قرب المسجد القديم ومحيط المطار، واعتقلت على إثرها 6 شبان من أبناء البلدة و2 من بلدات أخرى يقيمون فيها.

وجاء الاعتقال بعد تقديم “تقارير أمنية” اتهمت الشبان بقتل عناصر من قوات السلطة أثناء انضمامهم لفصائل المعارضة خلال سيطرتها على المنطقة.

وأثناء حملة المداهمات أقامت الدورية العديد من الحواجز المؤقتة في شوارع البلدة، وأخضعت جميع المارة للتفتيش الدقيق.

 

شاهد: النظام يعتقل المدنيين في الغوطة على الرغم من حصولهم على ورقة “التسوية”

 

وليست هذه المرة الأولى التي تشن فيها قوات السلطة حملة اعتقالات في مدن وبلدات الغوطة، ومنذ سيطرتها على المنطقة اعتقلت مئات الشبان وساقتهم إما لأفرعها الأمنية أو لصفوفها وزجت بعضهم في المعارك التي دارت شمال غربي سوريا.

الجدير بالذكر أن السلطة السورية فرضت سيطرتها بشكل كامل على الغوطة الشرقية في شهر أبريل/نيسان 2018 بعد الهجوم الكيماوي على مدينة دوما والذي أحبر الفصائل على الاستسلام والقبول بالتهجير والتسوية لمن يرغب بالبقاء، حيث تنص فترة التسوية على 6 شهور بعدها يتم سحب المتخلف إلى قوات السلطة، وهو ما يحدث الآن من عمليات ملاحقة واعتقال للشبان.

ووثّق فريق صوت العاصمة، اعتقال453 شخصاً خلال عام 2020، بينهم 15 سيدة، و56 طفلا، واثنين من ذوي الاحتياجات الخاصة، موجّهة لهم تهم متعلقة بقضايا أمنية وجنائية، والتواصل مع جهات معارضة، وأخرى تتعلق بـ “الإرهاب”.

أمن الدولة ينفذ حملة دهم وإعتقالات في الغوطة الشرقية

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع