fbpx
كورونا-في-دمشق

كورونا يسجل إصابات جديدة في بلدة “الفضل” بريف دمشق

أعلنت السلطة السورية عن تسجيل عدد من الإصابات في بلدة جديدة الفضل التابعة لمحافظة القنيطرة، حيث يأتي ذلك بعد أيام من إعلانها عن تسجيل إصابات في المنطقة ذاتها.

وقالت وزارة الصحة على حسابها في فيسبوك، إنه تم تسجيل 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، 10 منهم لأشخاص مخالطين في جديدة الفضل وواحد قادم من لبنان، ليرتفع عدد الإصابات إلى 198.

وكعادتها أشارت وزارة الصحة إلى وجود حالات شفاء جديدة، حيث قالت :”تسجيل خمس حالان شفاء من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في سوريا، ما يرفع عدد حالات الشفاء إلى 83″.

وكانت وزارة الصحة قالت في بيان لها قبل يومين، إنه بعد تسجيل أول إصابة في جديدة الفضل، تم تطبيق الحجر الصحي على أربع أبنية في البلدة بالتوازي مع العمل لتخفيف التجمعات وحالات الازدحام فيها لضمان سلامة المواطنين. 

وأشارت إلى أن إجراءات الوزارة في بلدة رأس المعرة بالقلمون الشرقي مازالت مستمرة وذلك بعد مرور 11 يوما على تطبيق الحجر الصحي عليها بتاريخ السابع من الشهر الجاري، نتيجة ظهور إصابة لأحد سكان البلدة.

كورونا.. يسجل وفاة جديدة و 9 إصابات في ريف دمشق

وكانت السلطة السورية أعلنت عن إلغائها الكثير من الإجراءات التي اتخذتها سابقا لمنع تفشي هذا الفيروس وأولها إلغاء حظر التجوال الليلي المفروض بشكل كامل اعتبارا من مساء الثلاثاء 26 أيار، كما أشارا إلى أنها رفعت منع التنقل بين المحافظات وسمح بالنقل الجماعي فيما بينها.

واحتج الكثير من المواطنين على إلغاء السلطة السورية للعديد من الإجراءات التي اتخذتها سابقا للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، معتبرين أنها تهاونت مع الأمر.

كذلك وافق مجلس الوزراء في السلطة على إعادة افتتاح المنشآت السياحية بجميع أنواعها بما فيها المنتزهات والمطاعم وفق الاشتراطات والمعايير التي وضعتها وزارة السياحة بما يخص طواقم العمل ورواد المنشآت بالتباعد المكاني ومنع تقديم الأراجيل حفاظا على الصحة العامة على أن يتم تقييم المرحلة الأولى لمعاودة هذا النشاط بعد 30 يوما، بحسب ما نقلت وسائل إعلام السلطة.

كما أعادت السلطة دوام جميع العاملين في كافة المؤسسات التابعة له بعد انقطاع دام شهرين ونصف جراء إيقافه الدوام فيها ضمن الإجراءات المتخذة لمنع تفشي فيروس “كورونا”، وأعلنت عن إعادة افتتاح المساجد لكافة صلوات الجماعة إضافة لصلاة الجمعة اعتبارا من الأربعاء 27 أيار العام 2020، مع الالتزام بالضوابط الصحية وإجراءات السلامة العامة التي تم تعميمها على لجان المساجد.

كورونا يتفشى في بلدة بريف دمشق ويسجل إصابات جديدة

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 1

تعليقات مباشرة على الموقع