fbpx

لبنان يتهم ضابطاً بتعذيب لاجئ سوري حتى الموت

اتهم القضاء اللبناني ضابطاً وعناصر من جهاز “أمن الدولة”، بتعذيب المواطن السوري بشار عبد السعود حتى الموت.

قاضية التحقيق العسكري “نجاة أبو شقرا” أصدرت القرار الاتهامي في قضية وفاة المواطن السوري “بشار عبد السعود” في فرع جهاز “أمن الدولة” في بلدة “تبنين” جنوب “لبنان”.

ويعتبر هذا القرار أول إدانة قضائية لجهاز أمن لبناني تخصّ تعذيب الموقوفين.

وطال الاتهام الذي وجّهته القاضية ضابطاً و5 عناصر بجريمة التعذيب التي أودت بحياة “عبد السعود” في آب الماضي، بمواد تصل عقوبتها إلى السجن لمدة 20 سنة.

جدير بالذكر أن منظمات ومراكز حقوقية سورية طالبت بتحسين أوضاع السجناء السوريين في لبنان، وذلك  بعد حادثة مقتل موقوف سوري تحت التعذيب.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع