fbpx

ما أسباب توقف السلطة السورية عن منح جوازات السفر؟

تعاني مناطق السلطة السورية من عدم مقدرة الأخيرة على منح جوازات السفر للمواطنين، حيث قال مسؤول إن الأمر يعود لأسباب فنية بحته.

وفي تصريحات سابقة لوزير الداخلية في السلطة السورية، محمد الرحمون، بداية آب الفائت، قال إن المشكلة تعود إلى أسباب فنية بحتة، وستحل المشكلة بشكل كامل اعتباراً من 20 آب 2021، في حين أن تلك الوعود لم تنفذ.

وفي هذا الشأن قالت مصادر من وزارة الداخلية في السلطة السورية، إن المشكلة الحالية هي المشكلة القديمة المتجددة التي تعاني منها الوزارة مراراً، وهي الحصول على الأحبار والأوراق المستوردة من الخارج.

وأضاف أن في الوقت الراهن يشهد إحجاماً من المستثمرين عن التعامل مع السلطة السورية، وذلك بعد حوادث سابقة نجم عنها خسارات نتيجة تبدلات بسعر الصرف وعدم التمويل بالسعر الرسمي.

اقرأ أيضا: أفضل جوازات السفر لعام 2021.. سوريا والعراق يتذيلون قائمة الترتيب

ويضاف إلى ذلك القيود الشديدة في العقود الموقعة مع الجهات العامة، والحجوزات على الأموال وغيرها من عوامل جعلت المتعهدين يتجنبون التعامل مع الجهات الرسمية.

وبمقاطعة تأكيدات المصادر بالحوادث المشابهة سابقاً فإن المشكلة تكمن بعجز الهجرة والجوازات عن استيراد مستلزمات طباعة دفاتر الجوازات.

في حين يرى بعض المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي أنه من الممكن أن تكون هناك توجيهات بتوقيف اندفاع السوريين نحو الهجرة خارج سوريا خاصة وسط التسهيلات التي تقدمها مصر ودول الخليج لجذب الخبرات العلمية والصناعيين وأصحاب الأموال.

وفي شباط العام الماضي وبعد حادثة مشابهة من صعوبات في الحصول على جوازات السفر، أعلنت إدارة الهجرة والجوازات زيادة المدة اللازمة للحصول على جواز سفر عادي غير مستعجل لتصبح شهراً بدلاً من 15 يوماً.

وقال مدير إدارة الهجرة والجوازات حينها، ناجي النمر، إن زيادة المدة هي نتيجة الصعوبة التي تواجهها الإدارة في استيراد المواد المطلوبة لاستصدار جواز سفر، إذ يوجد نقص فيها حاليًا ما استدعى ترتيبات جديدة من الإدارة.

المصدر: إعلام السلطة السورية
تلفزيون سوريا

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع