fbpx

مرض الفطر الأسود يصل درعا ويزيد الأمور تعقيدا

 

سجلت الهيئة العامة لمستشفى درعا أول إصابة بالفطر الأسود تم استقبالها في قسم العزل الطبي بالهيئة، أمس السبت.

وقال مدير عام الهيئة الدكتور بسام الحريري لوكالة أنباء السلطة “سانا” إن “رَجلا في العقد الخامس من العمر راجع المشفى في درعا مصابا بفيروس كورونا مع مضاعفات شديدة، وتم وضعه في قسم العزل الطبي وبعد التشخيص تبين أن لديه إصابة جلدية ودماغية بالفطر الأسود”.

وفي وقت سابق قال الدكتور نائل حريري: إنه “بعد جائحة كوفيد-19 بدأ الفطر الأسود يظهر كمشكلة حقيقية لأن جزءاً من علاج كوفيد ـ 19 كان الكورتيزون الذي يقوم بتخفيض مناعة الجسم؛ فالمشكلة الأساسية ليست بكيفية نشوء الفطر وأماكن وجوده، وإنما بتراكم الأزمات الصحية التي خفضت مناعة الإنسان وجعلته يتحول إلى عدوى قاتلة”.

وبحسب “حريري” المتخصص بالأمراض المعدية والأوبئة “فإنَّ الفطر الأسود هو نوع من الفطريات في الأتربة والنباتات والخصراوات والفواكه الفاسدة، وهذه الفطريات موجودة بالبئية بشكل عام ولا تشكل أذى للإنسان، لأن مناعة الجسم البشري قادرة على التعامل معها، إلا أن الخطورة تكمن بأن هذه العدوى تكون انتهازية وممرضة في حال انخفاض المناعة”.

تشهد بعض المناطق التي تسيطر عليها السلطة السورية تفشي خطير لالتهاب الجيوب الفطري المخاطي الغازي، أو ما يعرف بـ”الفطر الأسود”.

اقرأ أيضا: الفطر الأسود يصل إلى شمال غرب سوريا

وسبق أن أعلن مدير الهيئة العامة لمشفى الباسل في مدينة طرطوس، إسكندر عمار، عن إصابة أربعة أشخاص بمرض الفطر الأسود، مشيرا إلى أن جميع الحالات السابقة كانت مصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأفاد مصدر في مشفى تشرين الجامعي باللاذقية للموقع، أن المشفى سجل 6 إصابات بالفطر الأسود في المحافظة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، وهم يتلقون العلاج في المشفى.

وكان مدير مشفى المواساة في دمشق بالسلطة السورية، عصام الأمين، أعلن، عن ارتفاع أعداد المصابين بالفطر الأسود، إلى 15 حالة دون تسجيل أي حالات وفاة.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع