fbpx

هل أوقفت روسيا الدعم عن اللواء الثامن في درعا؟

انتشرت شائعات عن إيقاف الأموال عن “اللواء الثامن” المدعوم روسياً في محافظة درعا، بسبب رفض الانتخابات الرئاسية.

وأكد مصدر من اللواء أن شائعات إيقاف الدعم عن العناصر والذي، جاء عقب مقاطعة الانتخابات الرئاسية التي عُقدت في 26 أيار الجاري، ورفض وضع صناديق الاقتراع بمنطقة “بصرى الشام” في ريف درعا الشرقي، لم يكن بسبب هذا الأمر.

وأضاف أن توقف رواتب المقاتلين في اللواء الثامنن جاء بعد رفضهم إرسال المزيد من العناصر إلى البادية السورية، إضافة إلى تبديل نوبات الحراسة بشكل مستمر فيها.

اقرأ: داعش يشن هجمات جديدة في البادية السورية متبعا أسلوبا آخر

وتابع المصدر، بحسب ما نقل عنه “تجمع أحرار حوران”، أن قائد اللواء “أحمد العودة”، رفض طلب القوات الروسية بإنشاء معسكر وتثبيت نقاط لهم في البادية، بعد الانتهاء من عملية تمشيط شاركوا بها ضد تنظيم داعش.

شاهد: تصاعد خطر تنظيم داعش في البادية السورية

 

يشار إلى، أن رتلاً عسكرياً من اللواء الثامن توجّه في 23 نيسان الفائت إلى خطوط المواجهات مع تنظيم داعش في بادية “السخنة” في ريف حمص الشرقي، ويحتوي الرتل على 70 آلية عسكرية، بينها 10 حافلات نقل وسيارات دفع رباعي، تحمل قرابة الـ 300 عنصر، إضافة إلى سيارات تحمل مضادات أرضية من عيار 23 مم و 14.5 مم.

وفي شهر شباط المنصرم، أُرسل عدد من قوات اللواء للتمركز على طريق تدمر جنوب شرق دير الزور، لتمشيط البادية السورية من خلايا تنظيم داعش.

الجديربالذكر، أن اللواء الثامن تم تشّكليه بقيادة “أحمد العودة”، بعد أن بسطت سيطرة السلطة السورية على محافظة درعا في تموز 2018، ويضم نحو 1600 عنصراً، معظمهم عناصر سابقين في فصائل الجيش الحر.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع