الارشيف

التصنيف: حكايا وقصص

علق على الصليب حتى الموت … حكاية من دير الزور المنسية

أحمد الخليف في البداية سأعرفكم بصاحب هذه القصة هو الشيخ أبو عبد الرحمن إمام و خطيب لأحد المساجد في مدينة دير الزور، كان الشيخ من الذين يُشهد لهم بالتقى و الأخلاق و هو علم من أعلام الورع و التقوى عند إقرأ المزيد…

الأم: شجاعة

ثائر الزعزوع  بعد أن فقدت ولديها بطريقتين مختلفتين الأول قضى بسبب قصف طائرات النظام السوري على قرية السكرية القريبة من مدينة البوكمال منتصف العام 2013، وأما الثاني فقد أعدمه تنظيم داعش لأنه كان أحد مقاتلي الجيش الحر الذين قاوموا دخول إقرأ المزيد…

اطفال سوريين لاجئين … نحو العالمية

خلود حدق – خاص ” أنا إنسان “ من مخيمات اللجوء في لبنان بدأت الفكرة في قهر هذه واقع العجز الذي فرضته الحرب السورية، وكانت هذه الفكرة مجرد ضرب من الخيال لدى الكثيرين. مجموعة من الاطفال السوريين ضحى وبيان من إقرأ المزيد…

جريمة جديدة بحق اللاجئين السوريين في لبنان

صـدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي-شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي: الساعة 8.00 من صباح تاريخ 4/09/2017 عثر على المدعوة: دعاء أبو دحلوش ( مواليد عام 1998، سورية) جثة هامدة على جانب طريق عام بلدة الصويري. بمعاينتها من قبل الطبيب إقرأ المزيد…

حفل خيري لاطفال سوريين ايتام في مدينة غازي عنتاب التركية

لمى راجح- غازي عنتاب – خاص ” أنا إنسان” بهدف لفت أنظار العالم لمعاناة الأيتام في سوريا، والذين يعتبرون الأكثر تضرراً من الحرب، ورسم البسمة على وجوههم، أقامت منظمة “بناء قادة من أجل السلام” احتفالاً استهدف 175 طفلاً يتيماً في إقرأ المزيد…

شبال إبراهيم معتقل سابق في المسلخ البشري (صيدنايا) يروي قصته

آلند شيخي عندما يسمع السوري بأسم بلدة صيدنايا لا تسرد له مخيلته سوى سجن صيدنايا المركزي الكائن في ريف دمشق والمعروف بين الشعب السوري عاماً وبين بعض البلدان العربية، السجن الذي سكنه الآلاف من المعتقلين السياسيّن من المعارضين للنظام السوري إقرأ المزيد…

كاتب سوري يوثق خمس سنوات من الموت ضمن كتاب

براء عمر – درعا – خاص ” أنا إنسان” تخرج من جامعة دمشق “قسم اللغة العربية” وحُرم من إكمال دراسته العليا بسبب ملاحقة قوات الامن السوري التابعة للحكومة السورية له واعتقاله مرتين متتاليتين، الامر الذي اضطره للهروب نحو المناطق التابعة إقرأ المزيد…

هكذا كنتُ أعمل وأدفع الرشوة كي أنام في المنزل الذي استأجرته؟!

آلند شيخي  ذات مرّةَ كنتُ عائداً من العمل ،تائهاً في السّرفيس ،سرفيس وادي المشاريع بالتحديد في دمشق ،طيلة الطريق وأنا أفكّر كيف سأدخل إلى البيت الذي استأجرته مع بعض أصدقاء الطلبة أمثالي من مدينة الحسكة. كان الأمر يحتاج إلى موافقة إقرأ المزيد…