fbpx

السلطة السورية تتحدث عن وصول توريدات قمح روسية إلى البلاد

قال سفير حكومة السلطة السورية لدى روسيا، رياض حداد، إن جزءا من توريدات القمح الروسية بدأت بالوصول إلى سوريا.

وأضاف أن ذلك جاء تنفيذَا للاتفاقيات التي وُقعت مؤخرا بين البلدين، وستستمر التوريدات بالوصول بانتظام خلال الفترة المقبلة، بحسب صحيفة “الوطن” الموالية.

وتابع أن توريدات روسية، منها القمح، هي توريدات طويلة الأمد تم الاتفاق عليها مع موسكو، تضمن تلبية حاجة الشعب السوري شهريًا من المواد الأساسية والمهمة والمطلوبة له.

اقرأ: أزمة الخبز تطال طلاب السكن الجامعي بحلب ومخاوف من انقطاع المخصصات بالكامل

من جهته، قال وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة السلطة، طلال البرازي، إنه اعتبارا من اليوم، سيُوزع الطحين على الأفران حسب عدد البطاقات لكل منطقة وعدد أفراد الأسر فيها لتغطي الاحتياجات.

شاهد: طوابير في مناطق السلطة السورية للحصول على الخبز

وأضاف أن التوزيع سيكون بزيادة 3% عن الكميات الأولى، بدءًا من محافظات ريف دمشق وحمص وحماة.

وأرجع البرازي سبب نقص الخبز في بعض المناطق إلى تهريب الطحين لعدم استثمار كامل الكميات في الإنتاج، ما سبّب نقصا على حساب المواطن، بحسب تصريحات نقلتها صحيفة “الوطن”.

اقرأ: سرقة مئات الأطنان من القمح في مرفأ اللاذقية

وأشار إلى أن حكومة السلطة أمّنت خطة لتغطية كاملة لمدة عام لتأمين القمح.

وتحاول حكومة السلطة تأمين القمح عبر شرائه من الفلاحين أو شرائه من روسيا من خلال توقيع عدد من العقود معها لاستيراده، بعضها كان على شكل مساعدات.

وتعيش مناطق السلطة السورية أزمة خانقة في مادة الخبز، وتصدرت صور طوابير المواطنين أمام الأفران في مناطق سيطرة السلطة المشهد، للحصول على مادة الخبز، خلال الأشهر الماضية.

 

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع