fbpx

المحروقات الإيرانية تدخل الأراضي اللبنانية قادمة من سوريا وسط احتفالات عارمة

دخلت شاحنات وصهاريج محملة ومملوءة بالمحروقات الإيرانية من مازوت وبنزين، عبرت الأراضي السورية نحو الأراضي اللبنانية، برعاية وحماية ميليشيا “حزب الله” اللبناني.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان، فيديوهات تظهر احتفالات “حزب الله” بوصول الصهاريج المحملة بالنفط الإيراني، بعد أن أفرغت السفينة الإيرانية حمولتها في مرفأ بانياس على الساحل السوري، وبدأت الشاحنات بنقل هذه المواد براً.

وقال تلفزيون “المنار” إن “حزب الله” بدأ بإدخال الوقود الإيراني إلى لبنان عبر سوريا صباح اليوم، مضيفاً أن قافلة من نحو 20 شاحنة تحمل مشتقات نفطية إيرانية دخلت إلى لبنان.

وكان زعيم “حزب الله” اللبناني، حسن نصرالله، أعلن يوم الإثنين أن أول باخرة نفط إيرانية وصلت إلى مرفأ بانياس يوم الأحد الماضي وبدأت بتفريغ الحمولة، على أن يبدأ نقل هذه المادة إلى لبنان يوم الخميس.

وذكر أن “الباخرة الثانية التي ستصل خلال أيام قليلة إلى مرفأ بانياس تحمل أيضاً مادة المازوت. أما الباخرة الثالثة فقد تم إنجاز كل المقدمات الإدارية لها وبدأت بتحميل مادة البنزين، واتفقنا بالتحضير لباخرة رابعة لتحمل مادة المازوت”.

اقرأ أيضا: بسبب محروقات إيران.. حسن نصر الله في مرمى نيران اللبنانيين

وكشفت صحيفة “القدس العربي” أنَّ الحزب أعدّ احتفالين لاستقبال القافلة بناء على توجيهات “حس نصرالله”، الأول في المنطقة الفاصلة بين بلدتي العين والنبي عثمان في البقاع الشمالي، والثاني عند مدخل بعلبك الجنوبي في محلة دوار دورس المعروف بدوار الجبلي.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع