fbpx

تحت جنح الظلام ودون أي أعراف دبلوماسية.. بشار الأسد إلى روسيا

 

استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشار الأسد في الكرملين، في زيارة غير معلنة وبدون إعطاء روسيا بشار الأسد أي أهمية للأعراف الدبلوماسية.

واعتبر بوتين في اللقاء أن توطيد الدولة يعيقه “التواجد غير الشرعي للقوات الأجنبية في سوريا”، قائلاً: “في رأيي، إن المشكلة الرئيسية تكمن في تواجد القوات الأجنبية في مناطق معينة من البلاد دون قرار من الأمم المتحدة، ودون إذن منكم، الأمر الذي يتعارض مع القانون الدولي ولا يمنحكم الفرصة لبذل أقصى الجهود لتوطيد البلاد والمضي قدما في طريق إعادة الإعمار بوتيرة كان من الممكن تحقيقها لو كانت أراضي البلاد بأكملها تحت سيطرة الحكومة الشرعية”.

وزعم الرئيس الروسي أن السلطة السورية على أكثر من 90 في المئة من أراضي البلاد، كما ادعى أن النازحين يعودون بنشاط إلى مناطق السلطة.

وقال رأس السلطة السورية، بشار الأسد، إن “العقوبات المفروضة على سوريا لا إنسانية ولا شرعية”.

وأعرب بشار عن امتنانه لروسيا على مساعدتها بلاده في مكافحة تفشي فيروس كورونا وتقديم مساعدات أخرى، بما في ذلك إمدادات للمواد الغذائية.

اقرأ أيضا: روسيا تعمق بصمتها في سوريا وتضع يدها على مرافق حيوية في اللاذقية

وسبق أن تم استدعاء بشار الأسد إلى موسكو في 2015 من قبل الرئيس الروسي في خروج عن الأعراف الدبلوماسية، حيث لا يتم إجراء مؤتمر صحفي بين الجانبين ويقتصر الحديث على تصريحات يتم نشرها لوسائل الإعلام بعد اللقاء بساعات طويلة.

وروسيا حليفة السلطة الأولى سياسيا وعسكرية، وبدأت تدخلها العسكري المباشر في سوريا في خريف العام 2015، وبدأت منذ العام 2019 بالبحث عن فاتورة تدخلها ودعمها، فوقّعت مع السلطة عدة اتفاقيات في قطاعات حيوية وسيادية في الدولة، مثل استخراج الفوسفات والتنقيب عن النفط والغاز وإنشاء صوامع قمح.

كما سعت إلى توقيع اتفاقيات من أجل توسيع سيطرتها على شواطئ البحر الأبيض المتوسط، وأنشات قواعد لها في سوريا ومع مرور الوقت بدأت تأخذ شكل الدولة داخل الدولة.

ومؤخرا أصدر الرئيس الروسي فلاديمر بوتين قرارا بتعيين، ألكسندر يفيموف، مبعوثا خاصا له في سوريا، ما أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، واعتبره البعض أن الأمر بمثابة تعيين “مندوب سامي”.

 

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع