fbpx

تفاصيل جديدة حول مقتل الفنانة السورية رائفة الرز في هولندا

أعلنت السلطات الهولندية تمديد اعتقال المتهم بقتل الممثلة والفنانة التشكيلية السورية رائفة الرز، ومواصلة التحقيق في ظروف وحيثيات الجريمة التي وقعت في منزل الفنانة السورية في هولندا قبل أيام.

وكانت الجريمة بحق الفنانة البالغة من العمر 53 عاما، وقعت في مدينة زفولا في مقاطعة أوفرآيسل على بعد 80 كيلومتراً من العاصمة الهولندية أمستردام.

وقال الناطق باسم الشرطة الهولندية سفين سترايبوش، ” إنه تم تمديد حبس المشتبه به، وتحويل القضية إلى النيابة العامة في هولندا، في حين رفض سترايبوش الإدلاء بأية معلومات إضافية حول هوية وجنسية المشتبه به، بحسب موقع “تلفزيون سوريا”.

ويوم الخميس استمع قاضي التحقيق إلى أقوال المتهم، بحسب ما قال الناطق باسم الشرطة الهولندية.

بدوره، قال الناطق باسم النيابة العامة في هولندا هانز روبرت شيبركوتر، إن “تحقيقات الشرطة ما زالت جارية.. لذلك لن ندلي بأي تصريحات حول ظروف الجريمة”.

ورفض الإدلاء بأية معلومات فيما يتعلق بخصوصية المشتبه به والضحية، قائلاً “لا ندلي بأي تصريحات حول جنسية وخلفية وعلاقة المعنيين” بالجريمة.

اقرأ: هولندا.. العثور على الفنانة السورية رائفة الرز مقتولة في منزلها بظروف غامضة

وقالت إحدى صديقات رائفة المقربات منها والتي طلبت عدم الكشف عن هويتها، “إن المشتبه به (رائد درغام) وعمره 33 عاماً كان يعيش في الفترة الماضية مع رائفة.. وربما كانا متزوجين على الطريقة الإسلامية (عقد نكاح عند شيخ) من دون تسجيل ذلك لدى البلدية”، في حين ذكرت صحيفة “NRC” الهولندية أن المعتقل هو زوجها السابق.

شاهد: تفاصيل مؤلمة عن وفاة الفنانة رائفة الرز وهذا ما عثروا عليه قرب الجثـة

 

وأضافت صديقة رائفة بأن “المتهم فلسطيني الأصل وهو من دمشق، ورائفة هي من ساعدته بالوصول إلى هولندا”.

وأشارت إلى أن “رائفة كانت تعرفه منذ أن كان طفلاً لأن عائلاتهما كانتا على صلة وثيقة ببعضهما وربما هناك صلة قرابة بينهما”، وسبق أن أخبرتها رائفة بأن الرجل كان قد عانى خلال طفولته من زوجة أبيه التي كانت تعامله بشكل سيئ جداً.

وتابعت بأن “المتهم كان لديه اضطرابات نفسية وكان في الفترة الماضية بلا عمل ودائماً ما تراه في المقاهي ويتعاطى الحشيش، وأخيراً طلبت رائفة منه الخروج من المنزل وكان يبحث فعلاً عن منزل جديد ليسكن به”.

و”يوم الجريمة سمع جيران رائفة صوت صياحهما وشجارهما فأخبروا الشرطة التي جاءت على الفور ووجدت رائفة غارقة بدمائها وحاول المسعفون إنقاذ حياتها لكنهم فشلوا في ذلك، وخلال محاولة القاتل الهرب بدراجته الهوائية قبضت الشرطة عليه”، بحسب ما قالت صديقة رائفة.

وأشارت إلى أن “زوج رائفة السابق (الكاتب والصحفي الكردي العراقي، هوشنك وزيري) وابنها، يعيشان في مدينة أربيل في إقليم كردستان في العراق وسيأتيان إلى هولنداً قريباً فابنها يريد وداعها”.

تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع