fbpx
أخبار

جيفري: الوجود التركي والهجمات الإسرائيلية يمنعان الأسد وحلفائه من تحقيق نصر استراتيجي

كشف المبعوث الأمريكي الأسبق إلى سوريا جيمس جيفري، أن وجود القوات التركية في الأراضي السورية، وهجمات الطائرات الإسرائيلية في  للعمل ضد إیران، يمنع رئيس السلطة بشار الأسد وحلفائه الروس والإيرانيين من تحقيق انتصار استراتيجي.

ونقل موقع “نورث برس” عن جيفري قوله إن “تجميد الصراع ووقف إطلاق النار دون وجود منتصر في سوريا، لم يكن هدفاً للإدارة الأمريكية، إنما كان الهدف الأول يتمثل بحل “خطوة مقابل خطوة” ضمن القرار 2254، إلا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رفض هذا المقترح خلال لقاء في سوتشي عام 2019″.

ولفت جيفري، إلى أن واشنطن لا تمتلك أي أجندة سیاسیة بخصوص الأزمة السورية خارج القرار الدولي 2254، وترى أن مستقبل سوريا أمر یناقشه السوریین أنفسھم ضمن القرار 2254.

ونوه إلى أن القوات الأمريكية موجودة في سوريا بشكل رسمي وقانوني لقتال تنظيم “داعش”، محذراً من أن أي انسحاب أمريكي سوف يقوض قتال التنظيم.

وطالب جيفري، الإدارة الأمريكية بمواجهة إیران في سوریا بشكل أقوى، والرد على الاستفزازات الإیرانیة في هذا البلد، كما شدد على ضرورة تفكيك التحالف الروسي- الإيراني في سوريا وأوكرانيا.

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع