fbpx

روسيا تسلّم السلطة السورية عشرات الأطنان من الذرة الصفراء

 

تسلّمت مؤسسة الأعلاف التابعة لوزارة الزراعة في السلطة السورية، الدفعة الثانية من مادة الذرة الصفراء، البالغة 90 ألف طن، ومصدرها روسيا، وذلك عقب تسلمها الدفعة الأولى قبل  15 يوماً. 

وكشف مدير المؤسسة، عبد الكريم شباط، أنّ المؤسسة تسلمت حصتها، التي تموّلها السلطة السورية، من المواد العلفية في الدفعة الأولى منذ 15 يوماً، وبلغت 36 ألف طن

وأضاف أنّ الدفعة الثانية فهي 90 ألف طن من الذرة الصفراء، بلغت قيمتها 29.7 مليون دولار أميركي، بحسب ما نقلت عنه صحيفة “الوطن” المحلية. 

ولفت إلى أن الكمية الإجمالية بلغت 126 ألف طن، منوّهاً إلى أنّ الكمية الموجودة الآن تعادل مستوردات المؤسسة خلال السنوات العشرة الأخيرة.

اقرأ: اتفاق جديد بين روسيا والسلطة السورية

وزعم أنّ مؤسسة الأعلاف تبيع الذرة للمربين بسعر الكلفة دون أرباح منذ وصول الدفعة الأولى إلى الميناء، ما أجبر تجار الأعلاف على تخفيض سعر طن الذرة بين 100 إلى 150 ألف ليرة سورية.

وأشار شباط إلى أن “توفّر كميات كبيرة من الأعلاف يؤثر على انخفاض سعر الفروج في الأسواق، وأنه منذ بداية العام وحتى 31 أيار، تم توزيع أكثر من 53 ألف طن من الذرة الصفراء بكميات جيدة وبسعر 910 ليرات للكيلو الواحد”.

شاهد: روسيا تستثمر بميناء طرطوس.. هل تشتري روسيا الأراضي السورية؟

 

مدّعياً أن حكومته “لن تربح وكذلك تسعى ألا تخسر، إنما نريد أن نعرف ما سعر الكلفة وسنبيع للمربين وفقه”.

وأكمل أنّ المؤسسة كانت تمنح العام الماضي كل مربي 100 غرام من الذرة الصفراء للفروج الواحد، بينما الدورة الجديدة ستكون 10 أضعاف العام الماضي بمقدار 1000 غرام للفروج الواحد وأكثر. 

ومن جهته، قال عضو لجنة مربي الدواجن، حكمت حداد، إن السبب الأساسي لانخفاض سعر الفروج هو انخفاض الطلب وزيارة الإنتاج خلال الفترة الماضية.

وأردف أن المربي يخسر بسبب انخفاض سعر الفروج وارتفاع الكلفة، حيث وصل سعر الفروج الحي عند المربي 3700 ليرة، في حين بلغت الكلفة 4300 ليرة سورية.  

وبحسب تصريحه لصحيفة “الوطن”، فقد نفى حداد انخفاض سعر الذرة الصفراء وتأثر تجار الأعلاف بالكمية القادمة من روسيا، نظراً لارتفاع سعر الكيلو من 1075 إلى 1250 ليرة. 

وأكمل حداد، أنّ المؤسسة أضحت تطلب ثمن الذرة نقداً، بقرار صادر منذ أسبوع، ولم تعد هناك حوالات بنكية بين المربي والمؤسسة. 

وأشار إلى أن المؤسسة افتتحت عدة مراكز في مناطق سيطرة السلطة السورية لتسلّم المحاصيل اعتباراً من اليوم، وهم مستعدون لتسلّم جميع الكميات الموجودة عند المزارعين.

 تابعنا على الفيسبوك : أنا إنسان

تابعنا على يوتيوب : أنا إنسان youtube

حسابنا على تويتر : أنا قصة إنسان 

مجموعتنا على الفيسبوك : أنا إنسان

 

تعليقات فيسبوك
التعليقات: 0

تعليقات مباشرة على الموقع